صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: ثورة الغضب }..

*** السلام عليكمْ و رحمة الله لحظاتكمْ طيبة اخوتي . كما هو معلوم لدينا أن الإنسان فهو مجرد كتلة تنبض

  1. #1
    المدير العام
    الصورة الرمزية لحن الوفاء
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : لحن الوفاء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2006
    رقم العضوية: 8
    الدولة : تطوان / المغرب
    المشاركات : 83,267
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 350
    Array
    مقالات المدونة
    2

    افتراضي ثورة الغضب }..


    ***





    السلام عليكمْ و رحمة الله


    لحظاتكمْ طيبة اخوتي




    .




    كما هو معلوم لدينا أن الإنسان فهو مجرد كتلة


    تنبض لأجل محدد .,


    و هو مجموعة من الغرائز و المشاعر التي تتأثر


    بما حولها فتثور و تغضب و تبكي و تفرح


    إلى غيرها من الانفعالات المرتبطة بشكل وطيد بنفسية الإنسان


    لكن انطلاقاً من اقتراح أختنا المحبوبة [ رمش الغلا ]



    quote_icon.png المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمش الغلا viewpost-left.png

    بحب أطرح هآآإي القضيه



    الانفعالات .. الغضب يندرج تحت الإنفعالات التي نشعر بها بين حين والأخر
    .. هذا شئ طبيعي
    لكن الغير طبيعي عندما تصبح عادة فينا ونلاحظ أننا نثور لأتفه الأسباب .

    يقول سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام
    (( ليس الشديد بالصرعه , وإنما الشديد الذي يملك نفسه عن الغضب ))

    كيف نسيطر على تلك الإنفعالات هذا هو الموضوع ..


    وبالتوفيق ،

    ان شآآإء الله ،

    _^_



    image20436.html



    يتضح لنا أن هذا الغضب و الانفعال قد يجري أحياناً

    في منحى سلبي فتكون له نتائج وخيمة على الشخص


    و قد تتجاوز من حوله !.


    فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلا قال:
    للنبي صلى الله عليه وسلم : أوصني ، قال :

    ( لا تغضب ، فردد مرارا ، قال : لا تغضب )
    رواه البخاري .


    فرسولنا الكريم عليه الصلاة و السلام


    بين لنا مخاطر هذه الآفة و أعطانا حلولاً ناجحة لها

    للتخفيف من وطأة نتائجها


    و ذلك بتجنب لحظة الغضب و التزام الصمت

    فعن ابن عباس رضي الله عنه قال :
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    ( علِّموا ويسروا ولا تعسروا ، وإذا غضبت فاسكت ،
    وإذا غضبت فاسكت وإذا غضبت فاسكت )

    رواه الإمام أحمد .


    و ألا نعطي لهذه الآفة قدراً كبيراً

    حتى تصبح ميزة لنا علينا كبح لجامها !.


    .



    فبرأيي على الانسان حين الغضب أن يغير وضعيته

    فمثلا إذا كان قاعداً يقف
    أو واقفا يقعد

    أو يخرج لمكان لحتى تهدأ نفسه و يعود فتكون النفوس هادئة


    و يمكنه حل مشكلته و بهكذا يستطيع القضاء على هذا الانفعال السلبي

    و لا ننسى ان حين الغضب و الانفعال فإن تغيرات سلبية تحدث لجسمنا

    و تؤثر على صحتنا بشكل عام و على الإنسان كذلك

    أن يعي أنه وسط مجتمع مختلف من حيث الوعي و العقل

    فليتوقع كل شئ منهم و ليضع لَبِنات أساسية نفسية يرتكز عليها

    إذا وقع يوماً بهذا الموقف و لا ننسى قوله تعالى :


    " ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم"
    فصلت (34)


    و لم أري في الحقيقة أعظم أثراً في إزالة الغضب والانفعالات المدمرة

    المصاحبة له من تذكر قول الله تعالى و سلوك مناهج الرسول

    لان الغضب يخلق الحقد و الضغينة و يسحق العقل و البدن معاً



    لذا فقد صدق من قال :
    [ لا ينال العلا من كان طبعه الغضب ]





    لذا أخوتي ننتظر رأيكم حول الموضوع

    لأنه عينا جميعاً و كلنا يغضب و ينفعل على أتفه الأسباب

    لمرات عدة في اليوم الواحد




    .




    فما سبب ذلك هل الضغوطات النفسية ؟

    ام الفراغ الذي نعيشه و صعوبة الحياة ؟.

    ام اننا ابتعدنا عن ديننا و اصبحنا لا نبالي

    بشئ غير بذاتنا ؟

    فلما وصلنا لهذه الدرجة من الانفعال المرضي ؟





    ننتظر رأيكم




    أختكم فردوس


    بقلمي
    شكر خاص لـرمش الغلا

    e,vm hgyqf C>> fa;g u]m 'fdud

    التعديل الأخير تم بواسطة لحن الوفاء ; 26 - 03 - 2010 الساعة 07:21 PM

  2. #2

    بِ طَرِيقِ هُرُوبِ !

    الصورة الرمزية ξـز₣
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : ξـز₣ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 04 - 2009
    رقم العضوية: 40244
    الدولة : لآإْعِنوَانَ يَشّرَحَنِيٌ..!
    المشاركات : 10,321
    معدل تقييم المستوى : 78
    Array

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    السلام عليكم ورحمة الله


    بسم الله نبدأ



    الغضب

    قد يوجد عند كل انسان منا لكن بمعايير

    فهناك سريع ما يغضب وينرفز

    وهناك منا نادر ما يغضب

    ونعرف ان الغضب هو نزعة من الشيطان

    والشجاع من يملك نفسه عن هذه النزعة , التي قد تكون 80% نتائجها وخيمه

    قال رسولنا المختار
    صلى الله عليه وسلم

    (( ليس الشديد بالصراعه إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ))
    التفريط في الغضب يفقد الانسان الحمية اللازمه للدفاع
    عن نفسه وعرضه وماله ودينه ومن فقد هذه القوة الغضبية فهو ناقص
    جدا لانه لن يكون له موقف عند الملمات وسيتجرع كؤوس الظلم والضيم دون ادنى غضب أو حمية..

    يجب على المسلمين ان يكونو متحابين بينهم لكن لا نشاهد هذا اليوم

    فماذا نفعل عند الغضب لتجنبه ؟؟

    لا أسهل منها الاستعاذة من الشيطان

    مجربة:)

    هذا ما عندي

    "<<<


    اشكرك فردوس على الطرح

    مشكورة رموشة

  3. #3
    الصورة الرمزية محمد ثلبت
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : محمد ثلبت غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 10 - 2007
    رقم العضوية: 14469
    الدولة : مصـــر
    المشاركات : 1,723
    معدل تقييم المستوى : 40
    Array

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    بارك الله تعالى فيك

    ليس بعد ما قلت مقال


    فما سبب ذلك هل الضغوطات النفسية ؟

    ام الفراغ الذي نعيشه و صعوبة الحياة ؟.

    ام اننا ابتعدنا عن ديننا و اصبحنا لا نبالي

    بشئ غير بذاتنا ؟

    فلما وصلنا لهذه الدرجة من الافعال المرضي ؟


    و كل هذه الأسباب مجتمعه أدت إلى ما نحن عليه الآن

    و إليكم جزء من مقال ليس بكلامي و لكنه أعجبني


    * * * * * * * * * * * * * * * *

    الغضب هو مفتاح الشَر نعم انه الذي يفتح الطرق للشر و الشحناء و البغضاء بين المسلمين

    تخسر اصدقائك بسبب الغضب و تخسر جيرانك و تخسر اقربائك و ربما تخسر اهلك و بالتالي فأنك خاسر لنفسك و هالك ,

    فالغضب فيه ضرر كبير

    و قد ثبت انه جاء رجل للنبي صلى الله عليه و سلم " فقال له اوصني قالله الرسول صلى الله عليه و سلم : لا تغضب "

    و هل تُضَيع وصاة النبي صلى الله عليه و سلم ,

    و الداهيه الكبرى اننا نغضب لأسباب تافهه و نتشاجر اذا غضبنا لأسباب تافهه و ربما يقتل بعضنا بعضا لاسباب تافهه…… لماذا ؟

    لأن انشغالنا بأمور دنيانا عن آخرتنا و اهتمامنا اصبح لأمور تافهه و صغيرة ,

    اصبح لا احد يغضب لأمور كبيره لأن الأمور الكبيره هي التي تحتاج للغضب

    اذا انتهكت حرمات المسلمين لا نغضب

    اذا سفكت دماء المسلمين لا نغضب

    اذا انتهكت اعراض المسلمين لا نغضب

    اذا فسد جيل الشباب لا نغضب

    اذا انتشر التبرج والفسوق والأنحلال لا نغضب

    اذا سُب ديننا لا نغضب

    اذا سٌب ربنا سبحانه و تعالى لا نغضب ….

    يا لبروده الأعصاب ... أين الغضب هنا طبعا لا يوجد غضب لأننا لا نبالي

    ما هذا الهدوء و الفتور ما هذا التروي

    اذن متى نغضب

    سأقول لكم متى نغضب

    نغضب عندما نركب سياراتنا و نسير بجانب بعض لا نطيق بعض فنغضب و نتشاجر و يكبر الموضوع و تكتب عنه الصحف

    و السؤال ما سبب الغضب ما سبب المشكله لا احد يعرف او لا احد يجرأ على ذكر السبب لأن السبب تافه

    عندما نجري وراء كره مليئه بالهواء اي انها فارغه من الداخل و نقتل انفسنا لتحقيق اهدافنا ……الكرويه

    و لا تتحقق فإننا نغضب و نغضب غضب شديد و يشتم بعضنا بعضا و يلعن بعضنا بعضاً و يقتل بعضنا بعضاً و تحدث التفرقه …….لماذا ؟

    لأننا فارغين من الداخل و ممتلئين بالهواء مثل الكرة التى نركض ورائها لا يوجد عندنا قيم و لا مباديء و لا فكر و هناك امثلة كثيرة على غضبنا لأمور تافهة

    ,و الغضب له اسباب منها الجدل والمراء ,والمزاح الثقيل ,و سوء الأدب و طول اللسان

    و كل هذه أمور نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم و قال : أمسك عليك لسانك و ليسعك بيتك و ابك على خطيئتك " رواه الترمذى و حسنه


    و من وصايا النبي صلى الله عليه وسلم للغضبان ان يستعيذ الإنسان بالله من الشيطان الرجيم

    و اللهسبحانه و تعالى يقول "و اما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله "

    قال معاذ بن جبل – رضى الله عنه – قلت يا رسول الله أنؤاخذ بما نقول ؟ فقال : " ثكلتك أمك يا ابن جبل وهل يكب الناس فى النار على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم " رواه ابن ماجه و الترمذى و صححه .

    ومن وصايا النبي صلى الله عليه وسلم "انه اذا غضب احد فليتوضأفإنه يقول انما الغضب من الشيطان والشيطان من نار والماء يطفيء النار "

    والغضب هو ضعف ومن يمسك نفسه عن الغضب تلك هي القوه

    و الله وعد من كظم غيظه بمغفره و جنه عرضها السموات و الأرض قال الله تعالى "وسارعو الى مغفره من ربكم وجنه عرضها السموات والأرض اعدت للمتقين 134 الذين ينفقون في السرَاء والضرَاءوالكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين"

    نسأل الله العفو و العافيهفي الدنيا و الآخرة

    اللهم هب لنا من امرنا رشدا

    و فقهنا في ديننا

    اللهم علمنا ما ينفعنا و انفعنا بما علمتنا و زدنا علما و بسطهًًً في الدين


    في أمان الله

  4. #4
    المدير العام
    الصورة الرمزية لحن الوفاء
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : لحن الوفاء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2006
    رقم العضوية: 8
    الدولة : تطوان / المغرب
    المشاركات : 83,267
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 350
    Array
    مقالات المدونة
    2

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تعبت اجاملـ مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله


    بسم الله نبدأ



    الغضب

    قد يوجد عند كل انسان منا لكن بمعايير

    فهناك سريع ما يغضب وينرفز

    وهناك منا نادر ما يغضب

    ونعرف ان الغضب هو نزعة من الشيطان

    والشجاع من يملك نفسه عن هذه النزعة , التي قد تكون 80% نتائجها وخيمه

    قال رسولنا المختار
    صلى الله عليه وسلم

    (( ليس الشديد بالصراعه إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ))
    التفريط في الغضب يفقد الانسان الحمية اللازمه للدفاع
    عن نفسه وعرضه وماله ودينه ومن فقد هذه القوة الغضبية فهو ناقص
    جدا لانه لن يكون له موقف عند الملمات وسيتجرع كؤوس الظلم والضيم دون ادنى غضب أو حمية..

    يجب على المسلمين ان يكونو متحابين بينهم لكن لا نشاهد هذا اليوم

    فماذا نفعل عند الغضب لتجنبه ؟؟

    لا أسهل منها الاستعاذة من الشيطان

    مجربة:)

    هذا ما عندي

    "<<<


    اشكرك فردوس على الطرح

    مشكورة رموشة


    صحيح أخي كلامك الجميل ان نستعيذ من الشيطان الرجيم


    و نصمت حتى نهدأ لان ساعة الغضب الإنسان يتفوه بكلمات


    قد يندم عليها لاحقاً


    رغم ان المجتمع الذي نعيش فيه حتماً يرفع ثورة غضبنا و انفعالنا


    الى ما لا نهاية لوول !


    لذا علينا التسلح بالذكر و اتباع منهج سنة حبيبنا المصطفى


    رأي صائب جداً .,

  5. #5
    المدير العام
    الصورة الرمزية لحن الوفاء
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : لحن الوفاء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2006
    رقم العضوية: 8
    الدولة : تطوان / المغرب
    المشاركات : 83,267
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 350
    Array
    مقالات المدونة
    2

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ثلبت مشاهدة المشاركة
    بارك الله تعالى فيك

    ليس بعد ما قلت مقال


    فما سبب ذلك هل الضغوطات النفسية ؟

    ام الفراغ الذي نعيشه و صعوبة الحياة ؟.

    ام اننا ابتعدنا عن ديننا و اصبحنا لا نبالي

    بشئ غير بذاتنا ؟

    فلما وصلنا لهذه الدرجة من الانفعال المرضي ؟


    و كل هذه الأسباب مجتمعه أدت إلى ما نحن عليه الآن

    و إليكم جزء من مقال ليس بكلامي و لكنه أعجبني


    * * * * * * * * * * * * * * * *

    الغضب هو مفتاح الشَر نعم انه الذي يفتح الطرق للشر و الشحناء و البغضاء بين المسلمين

    تخسر اصدقائك بسبب الغضب و تخسر جيرانك و تخسر اقربائك و ربما تخسر اهلك و بالتالي فأنك خاسر لنفسك و هالك ,

    فالغضب فيه ضرر كبير

    و قد ثبت انه جاء رجل للنبي صلى الله عليه و سلم " فقال له اوصني قالله الرسول صلى الله عليه و سلم : لا تغضب "

    و هل تُضَيع وصاة النبي صلى الله عليه و سلم ,

    و الداهيه الكبرى اننا نغضب لأسباب تافهه و نتشاجر اذا غضبنا لأسباب تافهه و ربما يقتل بعضنا بعضا لاسباب تافهه…… لماذا ؟

    لأن انشغالنا بأمور دنيانا عن آخرتنا و اهتمامنا اصبح لأمور تافهه و صغيرة ,

    اصبح لا احد يغضب لأمور كبيره لأن الأمور الكبيره هي التي تحتاج للغضب

    اذا انتهكت حرمات المسلمين لا نغضب

    اذا سفكت دماء المسلمين لا نغضب

    اذا انتهكت اعراض المسلمين لا نغضب

    اذا فسد جيل الشباب لا نغضب

    اذا انتشر التبرج والفسوق والأنحلال لا نغضب

    اذا سُب ديننا لا نغضب

    اذا سٌب ربنا سبحانه و تعالى لا نغضب ….

    يا لبروده الأعصاب ... أين الغضب هنا طبعا لا يوجد غضب لأننا لا نبالي

    ما هذا الهدوء و الفتور ما هذا التروي

    اذن متى نغضب

    سأقول لكم متى نغضب

    نغضب عندما نركب سياراتنا و نسير بجانب بعض لا نطيق بعض فنغضب و نتشاجر و يكبر الموضوع و تكتب عنه الصحف

    و السؤال ما سبب الغضب ما سبب المشكله لا احد يعرف او لا احد يجرأ على ذكر السبب لأن السبب تافه

    عندما نجري وراء كره مليئه بالهواء اي انها فارغه من الداخل و نقتل انفسنا لتحقيق اهدافنا ……الكرويه

    و لا تتحقق فإننا نغضب و نغضب غضب شديد و يشتم بعضنا بعضا و يلعن بعضنا بعضاً و يقتل بعضنا بعضاً و تحدث التفرقه …….لماذا ؟

    لأننا فارغين من الداخل و ممتلئين بالهواء مثل الكرة التى نركض ورائها لا يوجد عندنا قيم و لا مباديء و لا فكر و هناك امثلة كثيرة على غضبنا لأمور تافهة

    ,و الغضب له اسباب منها الجدل والمراء ,والمزاح الثقيل ,و سوء الأدب و طول اللسان

    و كل هذه أمور نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم و قال : أمسك عليك لسانك و ليسعك بيتك و ابك على خطيئتك " رواه الترمذى و حسنه


    و من وصايا النبي صلى الله عليه وسلم للغضبان ان يستعيذ الإنسان بالله من الشيطان الرجيم

    و اللهسبحانه و تعالى يقول "و اما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله "

    قال معاذ بن جبل – رضى الله عنه – قلت يا رسول الله أنؤاخذ بما نقول ؟ فقال : " ثكلتك أمك يا ابن جبل وهل يكب الناس فى النار على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم " رواه ابن ماجه و الترمذى و صححه .

    ومن وصايا النبي صلى الله عليه وسلم "انه اذا غضب احد فليتوضأفإنه يقول انما الغضب من الشيطان والشيطان من نار والماء يطفيء النار "

    والغضب هو ضعف ومن يمسك نفسه عن الغضب تلك هي القوه

    و الله وعد من كظم غيظه بمغفره و جنه عرضها السموات و الأرض قال الله تعالى "وسارعو الى مغفره من ربكم وجنه عرضها السموات والأرض اعدت للمتقين 134 الذين ينفقون في السرَاء والضرَاءوالكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين"

    نسأل الله العفو و العافيهفي الدنيا و الآخرة

    اللهم هب لنا من امرنا رشدا

    و فقهنا في ديننا

    اللهم علمنا ما ينفعنا و انفعنا بما علمتنا و زدنا علما و بسطهًًً في الدين


    في أمان الله



    و الله اخي محمد انك جعلتني احس بالحرج منكم و من نفسي


    لاني أغفلت صدقاً عن هذا الجانب المهم


    فعلاً إننا لا نهتم الا بأنفسنا و لا حول و لا قوة الا بالله


    عن جد كلامك منطقي و لازم نعود الى الله و مثل ما تحدثت


    الاجدر نثور على شغلات أكبر و اعمق عوض انفعالنا على شكليات الحياة


    لكن صدقني أخي حتى لو غضبنا لا أحد يسمعنا لا أحد سيعي صرخاتنا


    فهم لا يفكرون الا في مقاعدهم و املاكهم لم يأبهون باخوانهم الذين يموتون


    او بمقدساتهم الي تهدم او بحرماتهم التي تنتهك


    لكن يبقى غضبنا هذا أضعف الايمان


    و حتى انفعالنا على خصوصياتنا و في تعاملنا اليومي


    لن يلقى ترحيباً و لا حلولا منهم مجرد عناوين بالجرائد و على شاشة التلفاز


    فالانسان عليه ان يجد منفذا و حلا لمشاكله بنفسه


    عليه ان يتعلم كبح لجام غضبه لكي لا تسوء صحته على اشياء تافهة


    علينا الرجوع الى الله و الى سنة حبيبنا


    شكراً لك على هذا الانتقاء و الرد الذي فعلا رائع


    و الذي علمني درس مهم في حياتي لاني صدقاً أحسست بشكل كبير بغفلتي


    تقديري لشخصك الكريم .,

  6. #6
    الصورة الرمزية رمش الغلا
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : رمش الغلا غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 09 - 2008
    رقم العضوية: 24933
    الدولة : عَلَى ضٍفَآفْ الحَرْفْ ... ؟
    المشاركات : 14,649
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 78
    Array

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    يسلمو حبيبتي لطرحك القضيه

    وبآرك الله فيك ، وربي يعطيك الف عافيه للمجهود

    القيم ،




    اما عن رأيي ،

    فالتحكم في انفعال الغضب والسيطرة على النفس من الأمور بالغة الأهمية

    لكي ينجح الإنسان في حياته، ويستطيع أن يتوافق مع نماذج البشر على اختلاف طباعها وأخلاقها..

    وأيضاً لكي يتجنب ما يسببه الغضب من اضطرابات نفسية وعضوية متعددة،

    ويتفادى كثرة التصادم والاحتكاك والذي يحصد ـ بسببه خصومات وعداوات كثيرة

    فيقول الله سبحانه وتعالى

    ولمن صبر وغفر إن ذلك من عزم الأمور " (الشورى 43 )

    فالغضب وسرعه الانفعالات هي قائمه للعوامل المسببه للاضطرابات

    النفسيه والتشوش الذهني وإهدار طاقات الناس

    وأيضآ الغضب ناتج من عدم التوافق فى امور الحياه بين بني البشر

    وكما ذكرتي فى الموضوع هذه المقوله

    :" لا ينال العلا من كان طبعه الغضب " ،

    بالفعل فالغضب لا يفرز إلا الضغينة والحقد ،

    وهو نار تحرق العقل وتسحق البدن وتصيبه بأمراض لا حصر لها ،

    والغضب مثل البخار المضغوط فى إناء محكم إذا لم يجد منفذاً لخروجه

    فانه يصيب الفرد بمرض أو أكثر من تلك المجموعة المسماة بالأمراض النفس- جسمية

    هناك نوعين او مستويين للغضب

    الاول : وهو مستوى بدائي أولي ، يمر به كل إنسان ،

    وهو التردد والانفعال الذي يستجيب له الإنسان حين توجه إليه إثارة من أي نوع كانت،

    فقد تكون الإثارة سارة أو ضارة،

    وفي حالة الغضب تكون الإثارة ضارة، إذ يشعر فيها المرء أن إهانة وجهت لذاته .

    فحدث تغير فسيولوجي بداخله وهذا ما يسميه القرآن الكريم بالغيظ.

    والثآنيه :حين لا نوقف هذا الغيظ ،أو لا نجسد قوله تعالى"والكاظمين الغيظ"فان الغضب يستقر في جسد الإنسان ،

    ويبدأ في السيطرة عليه ، وهنا يصعب التحكم في ما يمكن أن يصدر من الإنسان من ردود أفعال ،

    فقد يشتم أو يضرب أو يقتل ،

    فعلينا لنسيطر على تلك الانفعالات والغضب حسب رأيي

    الصمت قليلا ومحاوله جعل الاعصاب هادئه

    حاول ان تتعوذ من الشيطان عند الشعور بالغضب

    او تعد من 1 ـ 10 بشكل صامت هههه متل ما بابا كان يحكي الي

    كي يساعدك هذا الوقت على السيطرة على مشاعر الغضب ويحميك من السلوك الذي قد تندم عليه .

    فالغضب المذموم كما نعرف انه هو ما يكون فيه إفراط أو تفريط،

    أما الإفراط فهو حين يخرج الغضب عن حدود التحكم،

    وأما التفريط فحين لا يبال الإنسان لما يحدث حوله ، ويعتبر كل ذلك لا يستحق منه التوقف والمجابهة .


    وبالاخير انصح الجميع ان يكون لسانهم دائم الذكر وان يختارون الصحبه المحبوبه

    والفرحه والتي لا تجرح كي لا توقعهم فى الغضب ،

    كل الاحترام ،

    _^_

  7. #7
    قـلب جديد
    الصورة الرمزية $$$أبـــوعـــدي$$$
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : $$$أبـــوعـــدي$$$ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 03 - 2010
    رقم العضوية: 48393
    المشاركات : 22
    معدل تقييم المستوى : 0
    Array

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    انا راح افكر في الموضوع واحاول آخذ في نصيحتك يا رمش
    ههههههههههههههههه ولا يهمك

  8. #8
    الصورة الرمزية رمش الغلا
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : رمش الغلا غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 09 - 2008
    رقم العضوية: 24933
    الدولة : عَلَى ضٍفَآفْ الحَرْفْ ... ؟
    المشاركات : 14,649
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 78
    Array

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة $$$أبـــوعـــدي$$$ مشاهدة المشاركة
    انا راح افكر في الموضوع واحاول آخذ في نصيحتك يا رمش
    ههههههههههههههههه ولا يهمك
    برآآإحتك خيو

    وان شاء الله نكون افدنآآإك

    دمت فى حفظ الله ،

    _^_

  9. #9
    المدير العام
    الصورة الرمزية لحن الوفاء
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : لحن الوفاء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2006
    رقم العضوية: 8
    الدولة : تطوان / المغرب
    المشاركات : 83,267
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 350
    Array
    مقالات المدونة
    2

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمش الغلا مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    يسلمو حبيبتي لطرحك القضيه

    وبآرك الله فيك ، وربي يعطيك الف عافيه للمجهود

    القيم ،




    اما عن رأيي ،

    فالتحكم في انفعال الغضب والسيطرة على النفس من الأمور بالغة الأهمية

    لكي ينجح الإنسان في حياته، ويستطيع أن يتوافق مع نماذج البشر على اختلاف طباعها وأخلاقها..

    وأيضاً لكي يتجنب ما يسببه الغضب من اضطرابات نفسية وعضوية متعددة،

    ويتفادى كثرة التصادم والاحتكاك والذي يحصد ـ بسببه خصومات وعداوات كثيرة

    فيقول الله سبحانه وتعالى

    ولمن صبر وغفر إن ذلك من عزم الأمور " (الشورى 43 )

    فالغضب وسرعه الانفعالات هي قائمه للعوامل المسببه للاضطرابات

    النفسيه والتشوش الذهني وإهدار طاقات الناس

    وأيضآ الغضب ناتج من عدم التوافق فى امور الحياه بين بني البشر

    وكما ذكرتي فى الموضوع هذه المقوله

    :" لا ينال العلا من كان طبعه الغضب " ،

    بالفعل فالغضب لا يفرز إلا الضغينة والحقد ،

    وهو نار تحرق العقل وتسحق البدن وتصيبه بأمراض لا حصر لها ،

    والغضب مثل البخار المضغوط فى إناء محكم إذا لم يجد منفذاً لخروجه

    فانه يصيب الفرد بمرض أو أكثر من تلك المجموعة المسماة بالأمراض النفس- جسمية

    هناك نوعين او مستويين للغضب

    الاول : وهو مستوى بدائي أولي ، يمر به كل إنسان ،

    وهو التردد والانفعال الذي يستجيب له الإنسان حين توجه إليه إثارة من أي نوع كانت،

    فقد تكون الإثارة سارة أو ضارة،

    وفي حالة الغضب تكون الإثارة ضارة، إذ يشعر فيها المرء أن إهانة وجهت لذاته .

    فحدث تغير فسيولوجي بداخله وهذا ما يسميه القرآن الكريم بالغيظ.

    والثآنيه :حين لا نوقف هذا الغيظ ،أو لا نجسد قوله تعالى"والكاظمين الغيظ"فان الغضب يستقر في جسد الإنسان ،

    ويبدأ في السيطرة عليه ، وهنا يصعب التحكم في ما يمكن أن يصدر من الإنسان من ردود أفعال ،

    فقد يشتم أو يضرب أو يقتل ،

    فعلينا لنسيطر على تلك الانفعالات والغضب حسب رأيي

    الصمت قليلا ومحاوله جعل الاعصاب هادئه

    حاول ان تتعوذ من الشيطان عند الشعور بالغضب

    او تعد من 1 ـ 10 بشكل صامت هههه متل ما بابا كان يحكي الي

    كي يساعدك هذا الوقت على السيطرة على مشاعر الغضب ويحميك من السلوك الذي قد تندم عليه .

    فالغضب المذموم كما نعرف انه هو ما يكون فيه إفراط أو تفريط،

    أما الإفراط فهو حين يخرج الغضب عن حدود التحكم،

    وأما التفريط فحين لا يبال الإنسان لما يحدث حوله ، ويعتبر كل ذلك لا يستحق منه التوقف والمجابهة .


    وبالاخير انصح الجميع ان يكون لسانهم دائم الذكر وان يختارون الصحبه المحبوبه

    والفرحه والتي لا تجرح كي لا توقعهم فى الغضب ،

    كل الاحترام ،

    _^_


    صحح كلامك كله منطقي


    فالغضب و الانفعال لن نجني منه الا المرض و العداوة


    عجبتني فكرة باباكي خلاص راح اطبقها احسها مجدية


    و الواحد لما يتعصب و يغضب يتوضئ و يصلي ركعتين لله او يقرا القران


    او يذهب لمكان اخر لحتى يهدا


    و ربنا يصلح حالنا


    شكراً على رأيك الصائب .,

  10. #10
    المدير العام
    الصورة الرمزية لحن الوفاء
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : لحن الوفاء غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2006
    رقم العضوية: 8
    الدولة : تطوان / المغرب
    المشاركات : 83,267
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 350
    Array
    مقالات المدونة
    2

    افتراضي رد: ثورة الغضب }..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة $$$أبـــوعـــدي$$$ مشاهدة المشاركة
    انا راح افكر في الموضوع واحاول آخذ في نصيحتك يا رمش
    ههههههههههههههههه ولا يهمك


    لا لازم تعمل بها لان هذا هو الصواب


    اما الغضب فلن يفيدك بشئ


    الله يسعدك اخي .,

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ثورة المثقفين
    بواسطة قويدر باشا في المنتدى المنبر الحر
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 20 - 08 - 2007, 10:23 PM
  2. كيف تسيطر على الغضب
    بواسطة PaLesTine في المنتدى المنبر الحر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24 - 02 - 2007, 11:49 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •