يا دهر خذ ما شئت من زماني

فالباقي من عمري احزاني
اقسمت على السنين
ان لا ارى حبيبي ثاني
السواد تملك وجداني
بالحب فقدت ايماني
وصغار القوم بدات تتحداني
اين حبي وحناني
ليت الزمان يعود لتراني
خصم عنيد بالمعارك غساني
واليوم كسرت مخالبي واسناني
حبيبتي هجرت بستاني
ونكثت وعودها لتنساني

الحزن تملك وجداني

ما كتبت كلامي لاعود
لحب شعلته الجحود
ولن اكون بهجرك حقود
فالعالم بالحب يسود
قلبي قد اعتاد الصدود
صابر على ضرباتك استاذ الصمود
سيبقى قلبي يتملكه الجمود
والموت سيمحي القيود

خذ يا دهر ما شئت من زماني

يا دهر اسرع بالحكم وتعجل
فاليوم خوفي من جسدي ترجل
وروحي تشتاق للموت وتتعجل
لتكن راحتي بسيف او بمنجل

بقلمي وجوارحي

hkh ,hg]iv