Android | Android Apps | Android Games
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 22

الموضوع: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

آن شاء الله فى هذه الموضوع راح تشوفو معلومات عن { فلـــسطين و المدن والقرى الفلسطينية } آولآ: نبدآ فى معلومات عامة عن { فلـــسطين }

  1. #1
    قـلب ذهبي
    الصورة الرمزية мr.м7мÐ
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : мr.м7мÐ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 26771
    الدولة : GaZa
    المشاركات : 2,296
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 22
    Array
    مقالات المدونة
    1

    Pirate2 لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }


    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ yt6788888888888888888888888.gif


    آن شاء الله فى هذه الموضوع راح تشوفو معلومات عن { فلـــسطين و المدن والقرى الفلسطينية }

    آولآ: نبدآ فى معلومات عامة عن { فلـــسطين }





    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ pales2.jpg





    مساحتها : 290,500 كلم 2 .
    عدد سكانها : 6,135,966 نسمة .
    الكثافة : 279 نسمة بالكلم 2 .
    أهم مدنها : القدس ، يافا ، حيفا ، بيت لحم ، بئرالسبع ، عكا , الناصرة .
    دياناتها : الإسلام ، اليهودية ، المسيحية.
    عملتها : الليرة الفلسطينية .
    العاصمة : القدس
    متوسط دخل الفرد : 4500 دولار.
    تقع فلسطين على الشاطىء الشرقي «للبحر المتوسط» ... يحدها « لبنان » شمالاً ، و « البحر المتوسط » غرباً ، ومن الجنوب الغربي « مصر » ، و « خليج العقبة » جنوباً ، وشرقاً « الأردن » و « البحر الميت » ، ومن الشمال الشرقي « سوريا » .



    كانت فلسطين عبر التاريخ جزءاً من امبراطورية أوكيان آخر.
    وقد عُرفت بـ « أرض كنعان » نسبة إلى حضارة الكنعانيين ، وقد بُنيت مدينة القدس حوالي سنة 3000 ق.م.
    تعرضت هذه المنطقة إلى غزوة من اليهود في القرن الثاني عشر قبل الميلاد حاولوا فيها إبادة الشعوب الأصلية بقسوة ووحشية لكنهم فشلوا.



    حاول يوشع بن نون احتلال مدينة القدس التي كانت تُعرف بـ « يبوس » فقاومه سكانها بقوة ، وأخيراً تمكن داود بن عيسى من الاستيلاء عليها عام 1000 ق.م ، ثم ابنه سليمان الحكيم ثم رحيمام ... ثم انقسمت البلاد إلى دولتين : مملكة يهودا وعاصمتها أورشليم ، ومملكة إسرائيل وعاصمتها السامرة ، ونشبت الحرب بينهما.
    هاجمهم الأشوريون واحتلوا القدس ، فانقرضت مملكة يهودا عام 586 ق.م. ، تبعتها مملكة إسرائيل ..
    وفي سنة 332 ق.م. استولى الاسكندر المقدوني على أورشليم ، ثم الرومان .















    وفي عام 66 م وبعد ظهور « المسيح » عليه السلام وانتشار المسيحية ، تمكن اليهود من الاستيلاء على أورشليم .
    وفي عام 135 م تمكن الأمبراطور الروماني هدريان من أخماد ثورة اليهود ودمرّ أورشليم وطردهم منها.
    دخلت جيوشُ الفرسِ القدسَ عام 614 م. وفي عام 636 م اتجهت جيوش المسلمين لفتح القدس وبلاد الشام في عهد الخليفة « عمر بن الخطاب » ، فدخلت بيت المقدس .
    أصبحت القدس عربية إسلامية ، حيثُ تعاقب على حكمها الخلفاء الراشدون ، فالأمويون ، فالعباسيون ، فبنوطولون ، فالأخشيديون ، فالفاطميون ، فالسلاجقة ، فالمماليك ، فالأتراك وحتى سنة 1948 م ، باستثناء فترة الحروب الصليبية 1099 ـ 1187 م .
    احتلت بريطانيا مدينة القدس عام 1917 وأنشأت فيها حكومة عسكرية ، وتمّ بعد ذلك تعيين هربرت صموئيل بتأثير من الحركة الصهيونية في لندن .






    ومنذ عام 1933 زادت هجرة اليهود إلى فلسطين إثر تفاقم الحركة النازية في أوروبا ... فتشكلت حركات وطنية برئاسة الحاج أمين الحُسيني عام 1936 لقيادة الثورة الفلسطينية ضد الاستعمار البريطاني ، وطالبت بالحدّ من هجرة اليهود ، وقد عُقِدَ مؤتمرات في لندن عامي 1946 و 1947 لأجل ذلك ، لكنهما فَشَلا في الوصول إلى تفاهم بين العرب واليهود ... إثر ذلك أقرّت الأمم المتحدة تقسيم فلسطين إلى دولتين إحداهما عربية والأخرى يهودية .
    وتمّ إعلان دولة إسرائيل التي اعترفت بها كل من الإتحاد السوفياتي و الولايات المتحدة ، وأنكرتها الدول العربية ... وفي عام 1948 دارت معارك عنيفة بين العرب واليهود أدّت إلى انسحاب الجيوش العربية من فلسطين .
    ظلت القدس تحت الحكم الأردني إلى أن احتلتها إسرائيل في حرب 1967.
    أصدر مجلس الأمن الدولي قرارات متتالية بضرورة انسحاب إسرائيل من الأراضي العربية التي احتلتها بما فيها القدس غير أن إسرائيل لم تردّ عليها متجاهلة جميع القوانين و الأعراف الدولية .





    ثـــانيآ : { الـــقدس الشريف }


    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Dome-Rock.jpg





    تعتبرالقدس من أقدم مدن الأرض ، فقد هدمت
    وأعيد بناؤها أكثر من 18 مرة في التاريخ،
    وترجع نشأتها إلى 5000 سنة ق.م، حيث عمرها
    الكنعانيون، واعطوها اسمها، وفي 3000 ق.م.
    سكنها العرب اليبوسيين، وبنوا المدينة
    وأطلقوا عليها اسم مدينة السلام، نسبة
    إلى سالم أو شالم "إله السلام" عندهم، وقد
    ظهرت في هذه المدينة أول جماعة آمنت
    بالتوحيد برعاية ملكها "ملكى صادق"، وقد
    وسع ملكى صادق المدينة واطلق عليها اسم
    "أورسالم" أي مدينة السلام. وحملت القدس
    العديد من الأسماء عبر فترات التاريخ،
    ورغم هذا التعدد إلا أنها حافظت على
    اسمها الكنعاني العربي. وتعتبر القدس
    ظاهرة حضارية فذة تنفرد فيها دون سواها
    من مدن العالم، فهي المدينة المقدسة
    التي يقدسها اتباع الديانات السماوية
    الثلاث: المسلمون، النصارى، واليهود،
    فهي قبلة لهم ومصدر روحي ورمزاً
    لطموحاتهم شيدت النواة الأولى للقدس على
    تلال الظهور (الطور أو تل أوفل)، المطلة
    على بلدة سلوان، إلى الجنوب الشرقي من
    المسجد الأقصى، لكن هذه النواة تغيرت مع
    الزمن وحلت محلها نواة رئيسية تقوم على
    تلال اخرى مثل مرتفع بيت الزيتون (بزيتا)
    في الشمال الشرقي للمدينة بين باب
    الساهرة وباب حطة، ومرتفع ساحة الحرم
    (مدريا) في الشرق، ومرتفع صهيون في
    الجنوب الغربي، وهي المرتفعات التي تقع
    داخل السور فيما يُعرف اليوم بالقدس
    القديمة. وتمتد القدس الآن بين كتلتي
    جبال نابلس في الشمال، وجبال الخليل في
    الجنوب، وتقع إلى الشرق من البحر
    المتوسط، وتبعد عنها 52كم، وتبعد عن
    البحر الميت 22كم، وترتفع عن سطح البحر
    حوالي 775م، ونحو 1150م عن سطح البحر الميت،
    وهذا الموقع الجغرافي والموضع المقدس
    للدينة ساهما في جعل القدس المدينة
    المركزية في فلسطين. وكانت القدس
    لمكانتها موضع أطماع الغزاة، فقد تناوب
    على غزوها وحكمها في العهد القديم:
    العبرانيون، الفارسيون، السلوقيون،
    الرومانيون، والصليبيون، أما في العهد
    الحديث فكان العثمانيون، والبريطانيون،
    كلهم رحلوا وبقيت القدس صامدة في وجه
    الغزاة وسيأتي الدور ليرحل الصهاينة،
    وتبقى القدس مشرقة بوجهها العربي. بلغت
    مساحة أراضيها حوالي 20790 دونماً، وقدر
    عدد سكانها في عام 1922 حوالي (28607) نسمة،
    وفي عام 1945 حوالي (60080) نسمة، وفي عام 1948
    حوالي (69693) نسمة، وفي عام 1967 حوالي (65000)
    نسمة، وفي عام 1987 حوالي (130600) نسمة، وفي
    عام 1996 أصبح العدد حوالي (254387) نسمة. قامت
    المنظمات الصهيونية المسلحة في 28/4/1948
    باحتلال الجزء الغربي من القدس، وفي عام
    1967 تم احتلال الجزء الشرقي منها، وفي
    27/6/1967 أقر الكنيست الإسرائيلي ضم شطري
    القدس، وفي 30/7/1980 أصدر الكنيست قراراً
    يعتبر القدس الموحدة عاصمة لإسرائيل.
    وقد تعرضت القدس للعديد من الإجراءات
    العنصرية تراوحت بين هدم أحياء بكاملها
    مثل حي المغاربة، ومصادرة الأراضي
    لإقامة المستعمرات، وهدم المنازل
    العربية أو الإستيلاء عليها، والضغط على
    السكان العرب من أجل ترحيلهم . وكانت
    أكثل الأشكال العنصرية بروزاً هي مصادرة
    الأراضي، فقد صادرت اسرائيل ما يزيد على
    23 الف دونم من مجموع مساحة القدس الشرقية
    البالغة 70 ألف دونم، منذ عام 1967، وأقيم
    عليها حوالي 35 ألف وحدة سكنية لليهود،
    ولم يتم اقامة أي وحدة سكنية للعرب. وما
    زالت اسرائيل مستمرة في مصادرة الأراضي
    من القدس. وتحيط بالقدس حوالي عشرة أحياء
    سكنية، وأكثر من 41 مستعمرة، تشكل خمس كتل
    إستيطانية. تُعتبر القدس من أشهر المدن
    السياحية، وهي محط أنظار سكان العالم
    أجمع، يؤمها السياح لزيارة الأماكن
    المقدسة، والأماكن التاريخية الهامة،
    فهي تضم العديد من المواقع الأثرية
    الدينية، ففيها : الحرم الشريف، مسجد
    الصخرة، المسجد الأقصى، حائط البراق،
    الجامع العمري، كنيسة القيامة، كما يقع
    إلى شرقها جبل الزيتون، الذي يعود
    تاريخه إلى تاريخ القدس، فيضم مدافن
    ومقامات شهداء المسلمين، وتوجد على سفحه
    بعض الكنائس والأديرة مثل الكنيسة
    الجثمانية التي قضى فيها المسيح أيامه
    الأخيرة. والقدس حافلة بالمباني الأثرية
    الإسلامية النفيسة، ففيها أكثر من مائة
    بناء أثري إسلامي، وتُعتبر قبة الصخرة
    هي أقدم هذه المباني، وكذلك المسجد
    الأقصى، وفي عام 1542م شيد السلطان
    العثماني سليمان القانوني سوراً عظيماً
    يحيط بالقدس، يبلغ محيطه أربع
    كيلومترات، وله سبعة أبواب هي : العمود،
    الساهرة، الأسباط، المغاربة، النبي
    داود، الخليل، الحديد. وقد تعرض المسجد
    الأقصى منذ عام 1967 إلى أكثر من عشرين
    اعتداء تراوحت بين التدمير والهدم،
    والاحراق، وإطلاق الرصاص، وحفر
    الأنفاق،

    أسماء عائلات من القرية


    الدقــــاق ، الحســــينى ، عودة ،
    البراهيم ، المقدسي ، بركات ،كتّاب ،
    باكير ، النيادي ، الظاهري
    قريطم ، المملوك ،الديسي ، الكالوتي ،
    العلمي ، الدجاني ، السموم ، الخواجه
    ،ال نجم ، الاشهب
    الامام ، النشاشيبي ، العفيفي ،
    الخالدي ،الخطيب ، ابو اسعود ، انسيبة ،
    مصلح ، أبو عصب ، أبوسيدو
    ظاهر - طمره - ابو الهيجاء - كمال -
    السمان - اللوح -العارف - الضيف - غوشة -
    الشهابي -الفرج -العقاد
    الدعامسة -العسلي - غنام - قريع - وهناك
    عائلات كثيرة ولكن المقصود هنا التعريف
    فقط



    ثالثا: { بيت لحم }


    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ get-1181539704.jpg



    تقع المدينة على مسافة ٩ كم جنوبي القدس على الطريق النازلة إلى الخليل، فبئر السبع ومن ثم صحراء النقب.
    تقع المدينة على ارتفاع ١١٧٠ متراً فوق سطح البحر الميت الذي يبعد عنها مسافة ٢٠ كم فقط.
    وتنتشر المدينة على هضبتين تشكلان جزءا من الفتحة بين البحرين الميت والمتوسط.

    نظرة على التاريخ

    القرن الرابع عشر - تظهر في مخطوطات تل العمارنة منطقة اسمها بيت لحم وذلك عند الحديث عن أنباء الحروب التي قامت جنوب القدس.

    من المحتمل أن أول استيطان بشري وقع فيها عندما حطت بعض جماعات من البدو حول النبع الواقع على بعد ٢٠٠ متر من كنيسة الميلاد.
    الحقبة الكتابية :

    تك ٣٥، ١٩ - بينما كان يعقوب عائدا من بلاد ما بين النهرين، ماتت راحيل زوجته المحبوبة وهي تلد بنيامين إلى النور فدفنت على الطريق نحو بيت لحم (أنظر فيما بعد «قبر راحيل»).

    القرن الحادي عشر - دخلت بيت لحم في التاريخ الكتابي مع داؤود. يروي سفر روت تاريخ جدود داود. فمن زواج روت مع بوعز ولد عوبديا ومنه يسّى والد داود.

    كان شاول أول ملوك إسرائيل وقد كرسه صموئيل النبي بأمر من ﺍﻟﻠﻪ. لكن التجربة الملكية الأولى كانت فاشلة ولم يتجاوب شاول مع تطلعات ﺍﻟﻠﻪ فرفضه الرب. ونال صموئيل من الرب أمرا بالنزول إلى بيت لحم يكرس بالسر أحد أبناء يسى وهو داود الذي سرعان ما أضحى خصم شاول مثيرا الغيرة في نفس الملك.

    هذه الفترة تعطينا الانطباع بأن أهالي بيت لحم اعتادوا تقدمة تضحية خاصة في يوم القمر الجديد. من المحتمل أن المكان الذي تقوم عليه الكنيسة الآن هو المكان الذي كان يسيطر في السابق على سهل بيت لحم بأكمله.

    ٢ صم ١٥،٢٣ - خلال إحدى الحملات ضد الفلسطينيين حملت الأحداث داود إلى اللجوء قرب مدينته حيث تربص له الفلسطينيون:

    «فتأوّه داود وقال: من يسقيني ماء من البئر التي عند باب بيت لحم! فاخترق هؤلاء الأبطال الثلاثة معسكر الفلسطينيين واستقوا ماء من البئر التي عند باب بيت لحم، وحملوه وأتوا به إلى داود. فلم يشأ أن يشرب منه، بل أراقه للربّ ، وقال: حاشا لي، يا رب، أن أفعل هذا! أليس هذا دم قوم خاطروا بأنفسهم؟

    ميخا ١،٥ - مجد بيت لحم الأعظم في العهد القديم أتاها من واقع كونها مسقط رأس داود. وإنطلاقا من هذا الواقع قال النبي نبوءته بأن المسيح سيولد في المكان عينه: «وأنت يا بيت لحم أفراتة إنّك أصغر عشائر يهوذا ولكن منك يخرج لي من يكون متسلطا على إسرائيل».

    لو ٢١، ١ وتابع - عام ٦/٧ ق.م. ولد يسوع في بيت لحم.

    ١٣٥ بعد الثورة اليهودية الثانية، دنّس أدريانوس كل مكان مقدس وأقام فوق مغارة بيت لحم العجيبة مكانا مكرسا لأدون. فبقيت في مدينة بيت لحم جماعة مسيحية صغيرة وسط سكان أغلبيتهم وثنيون.

    ٣٢٥. بعد إعلان حرية التعبد للديانة المسيحية، طلب القديس مكاريوس بطريرك القدس من الامبراطور أن يعيد المكان المقدس، فبنت القديسة هيلانة بازيليك الميلاد.

    ٣٨٤. مع وصول القديس هيرونيموس إلى بيت لحم قام في المدينة مركز عبادة لاتيني دام بعد وفاته سنين عديدة.

    ٦١٤. أدّى غزو جيوش كسرى إلى خراب اليهودية ولم ينج من بيت لحم سوى بازيليك الميلاد وذلك كما يقال بفضل رسم للمجوس قائم على جدار البازيليك. والمجوس وهم ملوك الفرس الذين سجدوا ليسوع الطفل بحسب الرواية الإنجيلية.

    ٦٣٨. لم يسبب الفتح العربي أية أضرار تذكر للمدينة. وتبنى الخليفة عمر سياسة دينية متسامحة أدت إلى قيام حياة ثقافية مشتركة بين المسيحيين والمسلمين.

    ١٠٩٩. مع اقتراب الجيوش الصليبية، دمّر المسلمون المدينة. ولحسن الحظ كانت البازيليك هي المَعْلم الوحيد الذي نجا من الدمار.

    ١١٠٠. في ليلة الميلاد كَرَّس البطريرك بلدوين أول ملك للقدس. كانت الفترة الصليبية عهدا طيبا لبيت لحم. فقد بنيت فيها مبان جديدة ودير لرهبان القديس أغسطينوس، وقام في المدينة كرسي رسولي وتم ترميم البازيليك.

    ١١٨٧. عودة الحكم العربي والاحتلال التركي الذي تلاه والمعارك المصاحبة لهما كانت بداية انحطاط المدينة حتى أضحت عام ١٦٠٠. قرية صغيرة.

    القرن ١٩ - مع بداية القرن الماضي أخذت المدينة بالنمو خاصة على أيدي المسيحيين الذين كانوا يشكلون الأكثرية العظمى.

    ١٨٣١. عندما احتل محمد علي باشا مصر المدينة، طرد المسلمون المسيحيين وأمر الباشا بهدم حيّهم. وبعد عشرة أيام أعاد الأتراك بناءه.

    المؤسسات الدينية في المدينة :

    مؤسسات التعليم العالي - جامعة بيت لحم (١٩٧٣) تحت مسؤولية أخوة المدارس المسيحية الأمريكان.



    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem2.jpg


    - معهد للاهوت تابع للمعهد الإكليريكي البطريركي اللاتيني (١٨٥٢) في بيت جالا.

    - معهد اللاهوت للآباء السالزيان (١٩٢٥) في كريميزان.

    الرعايا: هناك رعية للاتين تابعة لحراسة الأراضي المقدسة (١٦٣١)؛ روم ملكيين؛ وسريان كاثوليك.

    في بيت ساحور، رعية لبطريركية اللاتين (١٨٥٩) وأخرى للروم الملكيين

    في بيت جالا، رعية لبطريركية اللاتين (١٨٥٣)

    تعد صناعة خشب الزيتون والصّدف من أهم مصادر الدخل في بيت لحم إضافة للزراعة والرعي. زيارة سوق المدينة تستحق العناء (في الصباح) لرؤية الحركة ومشاهدة ثياب سكان القرى التي حول المدينة.



    بازيليك الميلاد

    أنباء تاريخية
    يرتبط تاريخ البازيليك منذ بنائها بتاريخ المدينة فهي بمثابة قلب المدينة النابض.

    ٣٢٦. كان أول بناء مقدس أقيم في البلدة من أعمال قسطنطين شاده كما يروي أوسيبيوس الفلسطيني، أسقف قيصرية، هناك حيث تقوم تلك المغارة المقدسة القديمة التي غطاها سابقه الامبراطور أدريانوس بالتراب.

    ٥٤٠. جمَّل الامبراطور جوستنيان البناء محسنا المخطّط والبناء بشكل ملحوظ (فقد رفع الأرضية وغطى فسيفساء البناء السابق). وحافظ البناء الجديد على خطوطه الأساسية حتى يومنا هذا.

    ٦١٤. قبل الفتح العربي بأعوام قليلة نجت البازيليك من الدمار على أيدي كسرى بسبب طرفة مثيرة. فقد كان على حائط بازيليك الميلاد فسيفساء تمثل سجود المجوس بثيابهم الفارسية التقليدية للطفل يسوع. وقد تعرف الغزاة على ثياب أجدادهم فاحترموا البناء ولم يهدموه.

    ٦٣٨ احترم الحكام المسلمون الديانة المسيحية في أوائل أيام الغزو العربي. وجاء عمر شخصيا للصلاة في موضع «معمودية العذراء مريم أم النبي عيسى».

    القرن الثاني عشر - كانت الحقبة الصليبية فترة ازدهار للبازيليك التي نجت من الدمار بسبب تدخل تانكريدي (٧ حزيران ١٠٩٩). وتعاون ملوك القدس مع امبراطور القسطنطينية على تحسين ملامح البازيليك. وكانت هذه إحدى أفضل لحظات التعاون بين الكنيستين اللاتينية والأرثوذكسية.

    وقد انتهت أعمال الترميم على الأسلوب البيزنطي في الرسوم والفسيسفاء عام ١١٦٩. أما الأسلوب الصليبي فواضح في بعض أعمدة الأروقة. وإلى هذه الحقبة يعود شكل المغارة الحالي بمدخليها وأسلوب تزيينها.

    ١١٨٧. إثر سقوط المملكة اللاتينية، احترم صلاح الدين البازيليك وأعيد افتتاحها للعبادة بعد بضع سنوات. ١٣٤٧. خلف الفرنسيسكان الآباء الأغوسطينيين في حراسة ورعاية البازيليك والمغارة.

    القرن الخامس عشر - قام الآباء الفرنسيسكان ببناء السقف من ألواح خشبية أحضروها من إيطاليا.

    القرن السادس عشر - بقيت ملكية البازيليك موضع خلاف بين الأرثوذكس والفرنسيسكان وشهدت هذه الفترة تقلب العلاقات بين السلطان التركي والجمهورية الإيطالية التي كانت تسودها علاقات طيبة أحيانا ويشوبها القلق أحيانا أخرى. وأخيرا فاجأ الأرثوذكس اللاتين وأخذوا البازيليك وهيكل الميلاد في المغارة.

    وصدر فرمان تركي وضع خاتمة لهذه الاضرابات، معينا قانون «الستاتوس كوو = الوضع القائم» «Status Quo» لمختلف المزارات في فلسطين في انتظار حل نهائي. لكن المشاحنات استمرت. وإثر بعض أعمال العنف وضع السلطان التركي حراسة على مدخل مغارة الميلاد.

    ١٨٨١. بنى الفرنسيسكان الذين طردوا من البازيليك كنيسة القديسة كاترينا حيث يحتفلون بجميع مراسمهم.

    من هذه الكنيسة تنطلق يوميا، ما عدا أيام الآحاد، دورة ليتورجية مارة عبر الجزء الشمالي للبازيليك فتنزل إلى مغارة الميلاد تصاحبها الترانيم الغريغورية الميلادية..




    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem3.jpg


    زيارة البازيليك :

    تحتل الساحة المبلطة أمام البازيليك جزءا من الرواق القديم الذي تحيط به العمدان.

    الواجهة التي تدعمها عدة عقود معمارية بنيت على مدار القرون، كان فيها ثلاثة أبواب للدخول. أما اليوم فلم يتبق منها سوى باب واحد وقد أضحى بدوره بالغ الصغر عبارة عن مدخل ضيّق منخفض . بالإمكان ملاحظة آثار الأبواب التي تعود إلى مختلف الحقب فوق المدخل. فنلاحظ أسلوب الزخرفة البيزنطية فالأقواس الصليبية.

    يقودنا المدخل الضيق إلى دهليز مظلم بسبب إغلاق جميع نوافذ الواجهة. ثم نجد بابا خشبيا نحته فنانون أرمنيون عام ١٢٢٧. يؤدّي بنا إلى البازيليك.

    فور دخولنا نجد إلى اليسار بابا صغيرا يقودنا إلى أروقة القديس هيرونيموس فكنيسة القديسة كاترينا.

    تنقسم البازيليك إلى خمسة أروقة تفصل بينها أربع مجموعات من الأعمدة الحمراء ما زالت تظهر عليها آثار الرسومات القديمة. السقف عبارة عن ألواح من الخشب المكشوف يعود تاريخها إلى القرن السادس عشر وقد تم ترميمه في القرن الماضي.

    لم يبق من الموزاييك الذي كان يغطي الجدران سوى آثار قليلة. في الأصل (القرن الثاني عشر) كانت الرسوم تمثل شجرة عائلة يسوع بحسب رواية متى ١، ١-١٧ ولوقا ٣، ٢٣-٣٨ (الجزء الجنوبي). وعلى الجزء الشمالي نجد المجامع الكنسية المتعلقة بسر التجسد ومشهد حياة يسوع. تحت مستوى الأرضية الحالية التي تعود إلى الحقبة الجوستنيانية يمكننا مشاهدة فسيفساء قسطنطين وهي عبارة عن أشكال هندسية.

    على جانبي الهيكل الرئيسي في صدر البازيليك نجد المدخلين اللذين يؤديان إلى مغارة الميلاد. الأبواب البرونزية والمداخل المرمرية الضخمة تعود للحقبة الصليبية.

    مغارة الميلاد عبارة عن شكل قائم الزاوية تغطيه الأقمشة الاسبستية الحريرية الناعمة لحمايتها من الحرائق. تحت الهيكل الرئيسي نجد نجمة فضية تشير إلى موضع ميلاد يسوع وعليها عبارة باللاتينية تقول: «هنا ولد يسوع المسيح من مريم العذراء».

    على يمين الناظر إلى الهيكل الرئيسي نجد المغارة التي تُدعى «مغارة المجوس» حيث كان المذود الذي وضع فيه الطفل يسوع.

    في أخر المغارة نجد بابا يؤدي بنا إلى مغارات عديدة تحت الأرض. ويفتح هذا الباب خلال الإحتفالات الدينية اللاتينية فقط. في ظلام هذه المغارة التي تضيئها الشموع وبعض المصابيح يذكر التقليد المسيحي سر ولادة كلمة ﺍﻟﻠﻪ المتجسد.


    ولادة سيدنا عيسى عليه السلام :

    لوقا ٢، ١-٧
    وفي تلك الأيام، صدر أمر عن القيصر أوغسطس بإحصاء جميع أهل المعمور. وجرى هذا الإحصاء الأول إذ كان قيرينيوس حاكم سوريا. فذهب جميع الناس ليكتتب كلّ واحد في مدينته.
    وصعد يوسف أيضا من الجليل من مدينة الناصرة إلى اليهودية إلى مدينة داود التي يقال لها بيت لحم، فقد كان من بيت داود وعشيرته، ليكتتب هو ومريم خطيبته وكانت حاملا. وبينما هما فيها حان وقت ولادتها، فولدت ابنها البكر، فقمطته وأضجعته في مذود لأنّه لم يكن لهما موضع في المضافة.

    كنيسة القديسة كاترينا



    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem4.jpg




    الوصول إليها من البازيليك عبر بابين، أحدهما إلى اليسار فور الدخول إلى البازيليك والآخر من المدخل الجانبي لهيكل الأرمن أو مباشرة من دير الفرنسيسكان.

    يؤدي إليها رواق من العصور الوسطى غاية في الجمال. تمّ ترميمه عام ١٩٤٨. تقوم الكنيسة على بقايا دير القديس هيرونيموس القديم. على الجانب الجنوبي للرواق تمّ اكتشاف كنيسة صليبية مع رسومات للعذراء.

    على الجانب الأيمن (للداخل إلى الكنيسة) تحت الهيكل الجانبي يُحتفظ بتمثال الطفل يسوع والذي يعرض ليلة عيد الميلاد في المغارة. قبل بلوغ هذا الهيكل نجد درجا يهبط بنا إلى مغارات تحت الأرض.




    المغارات



    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem5.jpg



    تشير الحفريات التي قام بها الأب باچاتي الفرنسيسكاني إلى أن هذه المغارات كانت مستخدمة منذ القرن السادس ق.م. وتحولت في القرن الأول إلى قبور للمسيحيين الذين كانوا يرغبون بأن تدفن أجسادهم قرب الأماكن المقدسة.

    أ. مغارة القديس يوسف - ننزل الدرجات من كنيسة القديسة كاترينا فنبلغ غرفة المدخل وهي جزء من مغارة القديس يوسف الذي تم تكريس الجزء العلوي له منذ عام ١٦٢١. يمكن بلوغ هيكل القديس يوسف بواسطة ٥ درجات من كلا الجانبين. نجد إلى اليمين ممرا محفورا في الصخر يؤدي إلى مغارة الميلاد. يفتح كل يوم الساعة الثانية عشرة ظهراً خلال الدورة اليومية للآباء الفرنسيسكان.

    ب. مغارة الأطفال الأبرياء - عندما نقف في الجزء السفلي من مغارة القديس يوسف نجد إلى اليسار مغارة أخرى فيها هيكل مكرس للقديسين الأبرياء أطفال بيت لحم الذين ذبحهم هيرودس. في جوانب المغارة نجد بضعة قبور هي قبور الأتقياء الذين رغبوا بأن تدفن أجسادهم في هذا المكان المقدس منذ القرون الأولى للمسيحية. إذا تابعنا السّير إلى اليسار نجد بعد مغارة الأطفال هوة مغلقة بقضبان يبلغ عمقها خمسة أمتار وهي قبر الأطفال الأبرياء بحسب التقليد.

    على يمين الناظر إلى هيكل القديس يوسف هناك ممر يؤدي إلى عدة كهوف أخرى محفورة في الصخر.

    في الممر الضيق المؤدي إلى المغارة الثالثة نجد قبر أوسبيوس الكرموني، خليفة القديس هيرونيموس. ومن ثم نبلغ إلى قبر محفور في الصخر، وهو قبر پاولا وابنتها أوستيكيو. وفي الواجهة قبر القديس هيرونيموس. يشهد القديس هيرونيموس ذاته لهذا الواقع ففي حياته حفر لنفسه قبرا قرب تلميذتيه. وقد تم نقل رفاتهم ولم يتبق سوى المقام. ومنذ القرن الثالث باتت رفات القديس تكرم في كنيسة القديسة مريم العظمى في روما.

    ج. مغارة القديس هيرونيموس - يعتقد أن القديس عاش هنا وعمل في هذا المكان.

    القديس هيرونيموس والحياة النسكية في بيت لحم
    وصل القديس هيرونيموس إلى بيت لحم عام ٣٨٦ وكان عمره ٤٦ عاما. وعاش في بيت لحم ثلاثين عاما مكرسا حياته للتأمل. وفي هذا المكان أخذ على عاتقه ترجمة الكتاب المقدس من لغته الأصلية العبرية إلى اللغة اللاتينية.

    ولم يكن الغرب يعرف الكتاب المقدس حتى ذلك الحين إلا من خلال الترجمة السبعينية. لم يكن الحصول على نسخة أصلية من الكتاب المقدس في ذلك الوقت أمرا سهلا ولكنّ هيرونيموس اتفق مع أحد الربانيين أن يعيره درج الكتاب في الليل ليعمل على ترجمته ويعيده في الصباح الباكر قبل أن يشعر اليهود باختفائه. وقد سميت ترجمته بالترجمة الشعبية «Volgata» وقد اعتمدت في الكنيسة نصا رسميا طيلة قرون طويلة.

    توفيت پاولا حوالي عام ٤٠٢ وتوفيت ابنتها أوستيكيو عام ٤١٧ أما هيرونيمس فتوفي عام ٤٢٠. ودفنوا جميعا في هذا الموقع. ويشهد الحاج من پياشنسا (٥٧٠) أنه زار المغارة «التي حفرها هيرونيموس بيديه قرب مغارة الميلاد والتي دُفن فيها».

    مغارة الحليب



    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem6.jpg


    يقع هذا المزار في آخر الطريق المسماة باسمه «طريق مغارة الحليب».

    نالت هذه المغارة المحفورة في الجير الأبيض اسمها من أسطورة قديمة. حيث يقال إن العذراء لجأت إليها خلال هربها مع القديس يوسف إلى مصر لترضع ابنها.

    وبينما هي ترضعه سقطت بضع نقاط على الأرض فابيضت بأجمعها. وتحولت المغارة إلى مزار يحرسه الآباء الفرنسيسكان وأصبحت موئلا للأمهات وخاصة المسلمات اللواتي يطلبن من العذراء فيض الحليب لإرضاع أطفالهن.

    يروي تقليد من القرن السابع أن الأطفال الأبرياء قبروا في هذه المغارة وذلك إعتمادا على إنجيل متى (٢، ١٦) حيث يقول: «ولما رأى هيرودس أنّ المجوس سخروا منه، استشاط غضبا وأرسل فقتل كلّ طفل في بيت لحم وجميع أراضيها، من ابن سنتين فما دون ذلك، بحسب الوقت الذي تحققه من المجوس».

    ذُكر في زمن القديسة هيلانة أن هناك مغارة مكرسة للأطفال الأبرياء خارج مدينة بيت لحم. وفي عهد الصليبيين قام فوق المغارة دير للاتين قيل أن پاولا تلميذة هيرونيموس هي التي أسسته.

    قبر راحيل



    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem7.jpg



    لدينا ثلاثة مقاطع كتابية تتحدث عن موت راحيل ودفنها.

    تك ٣٥، ١٦ - فيما كان يعقوب عائدا من بلاد ما بين النهرين «وبينما هم على مسافة من إفراتة ، ولدت راحيل وعسرت ولادتها.... وماتت راحيل ودفنت في طريق إفراتة وهي بيت لحم. ونصب يعقوب نصبا على قبرها، وهو نصب قبر راحيل إلى اليوم». ( التوراة)

    ذكر إرميا هذا القبر فيما بعد عند الحديث عن سبي اليهود إلى بابل.

    إرميا ٣١، ١٥- «سمع صوت من الرامة، ندب وبكاء مر، راحيل تبكي على بنيها وقد أبت أن تتعزى عن بنيها لأنهم زالوا عن الوجود».( التوراة)

    وإلى هذه النبوءة أشار متى الإنجيلي عند حديثه عن فاجعة الأطفال (متى ٢، ١٧) .

    يقع المكان قرب بيت لحم عند مدخل المدينة. ووصف بعض الحجاج في القرنين السادس والسابع المزار بأنه مبني على شكل هرم من اثني عشر حجرا (إشارة إلى أسباط إسرائيل الإثني عشر).

    يعود شكل القبر الحالي إلى نهاية القرن الثامن عشر. وقد أضاف المسلمون إليه في القرن الماضي دهليزا مع محراب ليصلي فيه المسلمون..

    نبع سيدنا داود




    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem8.jpg



    ما زال العرب إلى اليوم يشيرون إلى الآبار الثلاث المحفورة في الصخر تحت اسم آبار النبي داود.

    ما أن ندخل مدينة بيت لحم قادمين من القدس حتى نجد درجا طويلا بعد دير السريان الكاثوليك يحملنا إلى موقع الآبار الثلاث وهي تقع في أراضي مؤسسة العمل الكاثوليكي.

    إمكانية أن تطابق هذه الآبار النبع الذي يشير إليه النص الكتابي الذي ذكرناه آنفا محتمل جدا من حيث أن المدينة في أيام داود لم تكن تصل إلى هذا المكان.


    ضواحي بيت لحم

    مقدمة :

    بعد بيت لحم ننطلق إلى بيت ساحور، للبلدة طريقان أحدهما إلى الشرق حيث ينزل إلى صحراء يهوذا نحو دير مار سابا وبالتالي إلى أريحا والثاني ينزل إلى الجنوب باتجاه تقوع والخليل.

    في البلدة نجد «بئر العذراء» الذي لم يعد اليوم سوى بئر مهجورة. التقليد المسيحي يشير إلى موقع حقل الرعاة بأنه في القرية العربية. وهو الموقع الذي نال فيه الرعاة بشرى الملائكة بميلاد يسوع.

    وقد أقام الفرنسيسكان في الموقع كنيسة «المجد لله في العلى» (١٩٥٣) وهي على شكل خيمة بدو. وهذا المكان أيضا هو الموقع المثالي الذي قد يكون شهد لقاء روت جدة الملك داود ببوعز.




    لگىٍ تِنٍــسِآ َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ Bethlehem9.jpg



    الرعاة عند ولادة يسوع :

    لوقا ٢، ٨-٢٠
    «وكان في تلك الناحية رعاة يبيتون في البرية، يتناوبون السهر في الليل على رعيتهم. فحضرهم ملاك الرب وأشرق مجد الرب حولهم، فخافوا خوفا شديدا. فقال لهم الملاك: «لا تخافوا، ها إنّي أبشركم بفرح عظيم يكون فرح الشعب كلّه: ولد لكم اليوم مخلص في مدينة داود، وهو المسيح الرب.

    وإليكم هذه العلامة: ستجدون طفلا مقمطا مضجعا في مذود». وانضمّ إلى الملاك بغتة جمهور من الجند السماويين يسبّحون اﻟﻠﻪ فيقولون: «المجد للّه في العلى! والسلام في الأرض للناس أهل رضاه».

    فلمّا انصرف الملائكة عنهم إلى السماء، قال الرعاة بعضهم لبعض: «هلمّ بنا إلى بيت لحم، فنرى ما حدث، ذاك الذي أخبرنا به الرب». وجاؤوا مسرعين، فوجدوا مريم ويوسف والطفل مضجعا في المذود.

    ولمّا رأوا ذلك جعلوا يخبرون بما قيل لهم في ذلك الطفل. فجميع الذين سمعوا الرعاة تعجّبوا مما قالوا لهم. وكانت مريم تحفظ جميع هذه الأمور، وتتأمّلها في قلبها. ورجع الرّعاة وهم يمجّدون اﻟﻠﻪ ويسبحونه على كلّ ما سمعوا ورأوا كما قيل لهم.»

    تم العثور في منطقة حقل الرعاة على مطحنة من أيام هيرودس ومغارة استعملها بعض الرعاة مسكنا لهم وهي اليوم كنيسة. وقد عثر أيضا على أطلال دير بيزنطي (من القرن الرابع) يشهد على حياة نسكية شديدة.


    كريمزان :

    يقع في بيت جالا القريبة من بيت لحم وهو موقع مشهور بكرومه الغنية ومعهد اللاهوت الذي يديره الآباء السالسيون. وفي المؤسسة متحف صغير يجمع مختلف الأشياء التي عثر عليها في المكان..


    هيروديون :

    قلعة هيروديون شكلها مخروطي. يمكن بلوغها بسهولة حيث نصعد إلى منتصف الطريق بالسيارة ومن ثم نصعد الجزء الأخير منه سيرا على الأقدام. قمتها توفر لنا مشهدا ولا أروع لليهودية: إلى الشمال الغربي نجد بيت لحم وفي الجانب الآخر نجد الصحراء الممتدة.

    يروي يوسف فلاڤيوس أنه بعد أن استولى هيرودس على العرش الذي عينه له الحاكم الروماني بنى على مسافة ٦٠ غلوة من القدس قلعة حصينة. عام ١٣٢-١٣٥ للميلاد أصبحت هيروديون مركزا للمقاومة في أيدي سمعان زعيم الثورة اليهودية.

    عثر على أطلال لكنيسة بيزنطية في أحد مواقع القلعة مكرسة للقديس ميخائيل.

    gگnS gN jAkSJJsAN V QtSgsA'QdWkS ,SlSQ]EkSiEN ,SQrASvSNiEN C Hv,u gtjp hgNk hgl,hru fa;g jkfdi ulv u]m 'fdud


  2. #2
    قـلب ذهبي
    الصورة الرمزية мr.м7мÐ
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : мr.м7мÐ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 26771
    الدولة : GaZa
    المشاركات : 2,296
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 22
    Array
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    رابعا: { الخــليل }







    الخليل من أقدم مدن العالم وتاريخها يعود إلى 5500 عام، نزلها سيدنا إبراهيم عليه السلام منذ نحو 3800 سنة، وسميت بالخليل نسبة إليه (خليل الرحمن)، وتضم رفاته ورفاة زوجته سارة، وعائلته من بعده إسحق ويعقوب ويوسف ولوط ويونس.
    والخليل بذلك ثاني المدن المقدسة في فلسطين عند المسلمين، وتضم الكثير من رفات الصحابة وفي مقدمتهم شهداء معركة أجنادين.
    بناها العرب الكنعانيون وأطلقوا عليها اسم (قرية أربع) نسبة إلى بانيها (أربع) وهو أبو عَناق أعظم العناقيين، وكانوا يوصفون بالجبابرة.
    ويُعتبر السور الضخم الذي يحيط بالحرم الإبراهيمي الشريف اليوم هو من بقايا بناء أقامه هيرودوس الأدوي الذي ولد المسيح عليه السلام في أواخر عهده، أما الشرفات على السور فإسلامية.
    في عام 1948 احتلت المنظمات الصهيونية المسلحة جزءاً من أراضي قضاء الخليل الذي يضم (16) قرية، واحتلوا الخليل في عام 1967 إثر حرب حزيران.
    تقع الخليل على بُعد36كم للجنوب من القدس، على هضبة ترتفع 940م عن سطح البحر. يربطها طريق رئيسي بمدينتي بيت لحم والقدس، وتقع على الطريق الذي يمر بأواسط فلسطين رابطة الشام بمصر مروراً بسيناء.
    موقعها المتوسط جعلها مركزاً للتجارة منذ القدم، عُرفت منذ القدم بأنها مدينة تحيط بها الأراضي الزراعية واشتهرت في زراعة العنب الذي يحتل المكان الأول بين أشجارها المثمرة كما تزرع التين واللوز والمشمش والزيتون وتزرع فيها الحبوب والخضروات.
    بلغت مساحة مدينة الخليل عام 1945 (2791) دونماً، وتحيط بها اراضي قرى بني نعيم وسعير وحلحول وبيت كاحل وتفوح ودورا والريحية ويطا.
    تشتهر الخليل بالمهن اليدوية وصناعة الصابون وغزل القطن وصنع الزجاج، ودباغة الجلود.
    قُدر عدد سكانها في عام1922 (16577) نسمة، وفي عام 1945 قُدر سكان الخليل حوالي (24560) نسمة، وفي عام 1967 (38300) نسمة، وفي عام1987 (79100) نسمة، وفي عام 1996 (94758) نسمة.
    أقامت سلطات الإحتلال الإسرائيلي أحزمة إستعمارية حول المدينة، كما استعمرت قلب مدينة الخليل، واقاموا أيضاً مستعمرات داخل الأحياء العربية منها (بيت رومانو)، و(هداسا "الدبويا" )، الحي اليهودي (تل الرميدة) على مشارف مدينة الخليل إلى الشرق مباشرة، كما تعد مستعمرة (كريات أربع) من أكبر المستعمرات التي أقامتها إسرائيل.
    يوجد في الخليل أكثر من (20) مستعمرة مقامة على أراضيها التي صادرتها سلطات الإحتلال لهذا الغرض.
    ويوجد في الخليل مواقع أثرية منها بلدة تريبنتس كانت تقوم على البقعة المعروفة اليوم باسم رامه الخليل، إلى الشمال من مدينة الخليل وتبعد عنها 2.5كم، ويذكر أن إبراهيم عليه السلام اقام فيها أكثر من مرة، وفيها بشرت الملائكة سارة بمولودها إسحق

  3. #3
    الصورة الرمزية نَسـِـ آلـّروْح ــيْـم
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : نَسـِـ آلـّروْح ــيْـم غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 01 - 2008
    رقم العضوية: 18720
    الدولة : فلسطين - غزة
    المشاركات : 50,274
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 209
    Array

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    مشكور كثير أخي

    سلمت يداك

    ويعطيك العافية



    احترامي

  4. #4
    قـلب ذهبي
    الصورة الرمزية мr.м7мÐ
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : мr.м7мÐ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 26771
    الدولة : GaZa
    المشاركات : 2,296
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 22
    Array
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    خـامسآ: { مدينة آريـــحا }







    آريحا منذ أواسط القرن التاسع عشر و الصهاينة يحاولون الحصول على موطئ قدم في فلسطين، وقد تحقق لهم ذلك من خلال سياسة الإصلاحات التي انتهجتها الدولة العثمانية آنذاك ليعطي لهم بعد ذلك وعد بلفور و من ثم إعلان قيام دولة الكيان الصهيوني على أنقاض القرى التي تشرّد أهلها، مرورا بالحروب العربية الإسرائيلية و الحروب الفلسطينية الإسرائيلية إلى بناء جدار الضم و التوسع، هذا الجدار الذي يعتبر آخر ما تفتقت عنة العقلية الاستعمارية الصهيونية... الجدار الذي أعاق بل و عطّل بشكل نهائي حلم الدولة الفلسطينية، و ما يدل على ذلك توغل الجدار في أراضي الضفة الغربية و امتداده من شمال جنين شمالا إلى جنوب الخليل جنوبا و من طولكرم غربا إلى أريحا و الأغوار شرقا و قد ضم خلال خط سيره هذا مساحات من الضفة الغربية تصل إلى (10% ) منها و يعزل ما يقارب ال(300000 )فلسطيني و يُحكم السيطرة الإسرائيلية على مصادر المياه الجوفية في فلسطين بشكل كامل، ليس هذا و حسب بل إن اسرائيل تسعى إلى تجسيد الفصل الدائم بين و المستوطنين في الضفة الغربية من خلال شق طرق جديدة و إلغاء الطرق القائمة الأمر الذي يعيق التواصل بين مدن الضفة الغربية الأمر الذي يضع المواطنين فيها في سجون كبيرة و لتصبح هذه المدن عبارة عن "كنتونات" منفصلة عن بعضها، و احدث هذه المشاريع التي يتم تنفيذها الآن في إطار خطة الفصل إغلاق الطريق المؤدي إلى مدينة أريحا من الجهة الجنوبية الشرقية للضفة الغربية بمحاذاة بلدتي " حزما و عنانا " و الذي كان يشق مساره شرقا باتجاه مقام النبي موسى _عليه السلام _ وصولا إلى مدينة أريحا التي لا تقل أهمية من الناحية الجغرافية و التاريخية عن غيرها من المدن الفلسطينية بل أنها تتميز عنهن أنها مرآة الشعب الفلسطيني الذي يراه العالم من خلال السياحة فهي تحتوي على الكثير من الأماكن الأثرية و السياحية بالإضافة إلى مناخها الدافئ شتاءاً.

    وقد بدأت إسرائيل فعليا بتحويل مسار هذا الطريق (المؤدي إلى مدينة أريحا و الذي يمر بمحاذاة حزما و عناتا) حيث بدأت بشق طريق يوصل إلى العيزرية مارا بقرية عناتا و أغلقت بشكل الطريق القديم المؤدي إلى أريحا لتنقل بذلك طريق أريحا إلى "زقاق" ضيق و هو ما يعرف عندنا بطريق "المعرجات" و الذي لم تراع فيه أي من شروط السلامة المرورية خاصة للحافلات و الشاحنات ذات الحمولة الكبيرة، فالطريق في الأصل كان عبارة عن مسلك يستخدمه السكان البدو للتنقل في مواشيهم و دوابهم و من ثم تم شقه دون مراعاة للشروط الهندسية و بعرض لا يتعدى الثلاث أمتار ،وهنا تبرز تساؤلات عديدة لا بد من الإجابة الرسمية عليها أولها لماذا ظل هذا الطريق على حاله منذ العهد الأردني دون أن تهتم به إسرائيل أو السلطة من بعدها ؟ لماذا لم تلتفت وزارة الأشغال العامة إلى هذا الطريق و الذي يعتبر بمثابة شريان الحياة لمدينة أريحا السياحية بعد الإعلان عن إغلاق الطريق الاستيطاني؟ أم أن هناك مشروعاً قادماً لإغلاق هذا الشارع شأنه شأن شارع أريحا_ القدس في محاولة لعزل مدينة أريحا و منطقة الأغوار بشكل كامل؟

    إن هناك بعض الأشياء التي نسيناها أو تناسيناها في ظل الصراع القائم على السلطة و المحاصصة بحجة الشرعية،هذا الصراع الذي شغلنا رئاسة و حكومة و شعباً عن مقاومة سياسة الفصل و السيطرة على الأراضي التي ينفذا الاحتلال بطريقة ممنهجة ومدروسة... هذه السياسة التي ستؤدي حتما إلى ما اصطلح عليه" الهجرة القصرية" عن الأراضي في المناطق التي يتم عزلها، و إذا أمعنا في سياسة الفصل هذه و القائمة على فصل شوارع المستوطنين عن شوارع الفلسطينيين سنجد أنها استهداف آخر للأراضي الفلسطينية التي لم يستطع جدار الضم و التوسع أن يبتلعها و هذه السياسة تتجسد في موقع آخر من الوطن و تحديدا في محافظة قلقيلية حيث وزّع الاحتلال بلاغات على سكان قرية عزبة الطبيب (7كم شرق مدينة قلقيلية) و البالغ عدد سكانها 250 نسمة، هذه البلاغات تطلب من السكان المغادرة لان هناك شارعا يحمل الرقم31سيمر في القرية.

    و هنا و انطلاقا من هذا المنطلق يمكننا القول أن شق شوارع استيطانية جديدة هو بمثابة استكمال لمشروع جدار الضم و التوسع و على السلطة الفلسطينية رئاسة و حكومة وعلى الشعب الفلسطيني بكل فصائلة أن يتصدوا لهذا المشروع بكل ما أوتيت من قوة و تفعيل مقاومة الجدار و ما يلحق به من مشاريع استيطانية على جميع المستويات شعبية محلية ودولية ، و دبلوماسية، و إعلامية، وغير ذلك ، لان في ذلك المشروع وأمثاله من المشاريع الأخرى استبعاد نهائي لمشروع الدولة الفلسطينية المتفق علية دوليا، و لا بد أيضا من تعزيز الوجود الفلسطيني فبي المناطق التي يستهدفها الاحتلال بمشاريعه الاستعمارية و الهادفة إلى إفراغ الأرض من أهلها بهدف السيطرة عليها دون سكان من خلال الدعم المادي و المعنوي و العمل على إيجاد آليات التواصل الاجتماعي بين هذه المناطق و مناطق الوطن الأخرى من خلال العمل على شق الطرق الآمنة و البديلة للطرق الاستيطانية التي يتم إغلاقها، وكذلك العمل على توسيع و إعادة تأهيل الطرق القديمة و المقامة منذ العهد الأردني لتتيح تنقل اكبر قدر ممكن من المواطنين الفلسطينيين دون أن تكون هذه الطرق بمثابة كمائن أو مصائد موتا تنهي حياة المواطنين.

  5. #5
    لآ شئَِ [يُسِتحقً] أهَِتمًِاميَِ
    الصورة الرمزية ●║ŠåĻσŎ║●
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : ●║ŠåĻσŎ║● غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 27651
    الدولة : ●║تَِلَ الهـوَِي/غَِ ـزةَِ║●
    العمر: 22
    المشاركات : 13,235
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 58
    Array
    مقالات المدونة
    43

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    احترامي



    شكرا الكـ

  6. #6
    قـلب ذهبي
    الصورة الرمزية мr.м7мÐ
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : мr.м7мÐ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 26771
    الدولة : GaZa
    المشاركات : 2,296
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 22
    Array
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    يــــسلموو آخى { جرح الصامت }

    على مرورك




    سادسآ: { مدينة نابلس }






    نابلس قلب فلسطين إذ يقع في منتصف البلاد فيصل شمالها بجنوبها ويضم هذا القضاء وحتى عام 1965 مدينة نابلس و130 قرية صغيرة تنقسم إلى مجاميع
    تعد نَابُلُس بلدة كنعانية عربية من اقدم مدن العالم حيث يعود تاريخها إلى ما قبل 9000 سنة وقد دعاها بناتها الأوائل باسم "شيكم" وتعني نجد أو الأرض المرتفعة

    تتمتع نابلس بموقع جغرافي هام. فهي تتوسط إقليم المرتفعات الجبلية الفلسطينية وجبال نابلس. وتُعد حلقة في سلسلة المدن الجبلية من الشمال إلى الجنوب وتقع على مفترق الطرق الرئيسية التي تمتد من العفولة وجنين شمالاً حتى الخليل جنوباً ومن نتانيا وطولكرم غرباً حتى جسر دامية شرقاً تبعد عن القدس 69كم. تربطها بمدنها وقراها شبكة جيدة من الطرق

    كانت نابلس وما زالت مركزاً للقضاء ترتفع عن سطح البحر 500م ويمتد عمران المدينة فوق جبال عيبال شمالاً وجزريم جنوباً وبينهما وادِ يمتد نحو الغرب والشرق

    سُميت جبال نابلس (جبل النار) لضروب البطولات والبسالة التي بدت من أهل نابلس. خلال جميع الثورات التي كانت تنطلق لمقاومة المحتلين

    أخذت المدينة بالاتساع عرضاً بعد عام 1945 في عهد تأسس بلدتيها حيث وصلت مساحتها نحو 5571 دونماً

    وقد شهدت نابلس نمواً غير طبيعي بعد أحداث عام 1948م واغتصاب فلسطين فزاد عدد سكانها ومبانيها وذلك نظراً لتدفق أعداد كبيرة من اللاجئين الذين أقاموا فيها أو في مخيمات حولها. حيث امتدت المباني حتى وصلت إلى قمتي جبل جرزيم وعيبال

    وصارت المدينة تتكون من قسمين هما "البلدة القديمة" في الوسط والمدينة الجديدة على الأطراف المميزة بشوارعها وابنيتها الحديثة

    ظلت نابلس رغم سياسة الإحتلال مركزاً اقتصادياً هاماً. اشتهرت بصناعة النسيج والجلود والكيماويات والصناعات المعدنية

    تعرضت نابلس وقراها مثل بقية مناطق فلسطين إلى هجمة استيطانية واسعة وقاسية

    فقد بلغ عدد المستعمرات التي أُنشئت في مناطق نابلس وجنين وطولكرم 50 مستعمرة وبلغت مساحة الأراضي التي صادرتها اسرائيل لصالح هذه المستعمرات حوالي (233.254) دونماً

  7. #7
    الصورة الرمزية றŝ мốồи ≈
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : றŝ мốồи ≈ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 07 - 2008
    رقم العضوية: 22910
    الدولة : غزة
    المشاركات : 4,829
    الجنس: أنثــى
    معدل تقييم المستوى : 33
    Array

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    سلمتـ الايادي خيي
    يعطيكـ الف عافيه
    دمتـ بخير

  8. #8

    قصـُـٌه ومًــُآت كـُآتبهًـآُ }..

    الصورة الرمزية ♫♪،نور العاشقين،♪♫
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : ♫♪،نور العاشقين،♪♫ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 27150
    الدولة : 【تُِِّْآهٍَتُِِّْ عًٍنْآوٍيَنْيَ】.
    العمر: 20
    المشاركات : 26,014
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 114
    Array

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    تميز اخي بانتقائك

    كل اشكر لك على ما قدمته لنا اخي

    يعطيك العافية

    لا تحرمنا نور تواجد بالمنتدى

    ت ح يتي

  9. #9
    قـلب ذهبي
    الصورة الرمزية мr.м7мÐ
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : мr.м7мÐ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 26771
    الدولة : GaZa
    المشاركات : 2,296
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 22
    Array
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    مشكور آخى على مرورك


    سابعآ : { مدينة عــكــا }








    الموقع والتسمية :

    تقع مدينة عكا على ساحل البحر الأبيض المتوسط في نهاية الرأس الشمالي لخليج عكا، وقد كان لهذا الموقع أهمية جعل مدينة عكا تتعرض لأحداث عظيمة حيث ظهر الكثير من القادة التاريخيين على مسرحها مثل: تحتمس، سرجون، بختنصر، قمبيز، الاسكندر، انطيوخوس ، وبومبي ثم معاوية و صلاح الدين الأيوبي، ربكاردوس ،ابن طولون- نابليون- إبراهيم باشا واليهود وغيرهم.



    الاسم وتطوره :

    حملت مدينة عكا عدة أسماء عبر عصورها التاريخية ، ففي العصر الكنعاني أطلق عليها مؤسسوها اسم عكو وهي كلمة تعني الرمل الحار وسماها المصريون عكا أو عك، وفي رسائل تل العمارنة وردت باسم عكا ، ونقلها العبريون بالاسم نفسه، ذكرها يوسيفوس فلافيوس باسم عكي، ووردت في النصوص اللاتينية باسم عكي، وفي النصوص اليونانية باسم عكي .

    أخذت المدينة اسم ACKON عكون إبان حكم الفرنجة لها، كما سميت d’acre -Saint - Jean وقبل ذلك في العهدين الكلاسيكي والبيزنطي حملت اسم بتوليمايس، وظلت تحمله من القرن الثالث حتى القرن السابع الميلادي. وعندما جاء العرب سموها عكا معيدين لها اسمها الكنعاني القديم بتحريف بسيط ، وبعد أن أتى اليهود إلى فلسطين اعادوا اسمها الكنعاني من دون تحريف وسماهو مرة أخرى "عكو" وهو متداول إلى يومنا هذا .

    ----------------------------------------

    عكا عبر التاريخ :

    مر على مدينة عكا الغزاة من العصور القديمة حتى العهد العثماني .

    سنة 16 هـ، فتحها شرحبيل بن حسنة .

    سنة 20 هـ، أنشأ فيها معاوية بن أبي سفيان داراً لصناعة السفن الحربية " ترسانة بحرية"

    سنة 28 هـ ، انطلقت السفن الحربية العربية من عكا إلى جزيرة قبرص .

    حكمها الشيخ ظاهر العمر الزيداني فترة من الزمن هو وأبناؤه خلال القرن الثامن عشر، وهو من بنى أسوار عكا .

    حكمها أحمد باشا الجزار فترة من الزمن في نهاية القرن الثامن عشر .

    سنة 1799م أوقفت عكا زحف نابليون بونابرت وجيشه الفرنسي الذي وصل إليها بعد أن احتل مصر وساحل فلسطين ، فقد حاصرها مدة طويلة، وفشل في اقتحام أسوارها ودخولها، حيث رمى قبعته من فوق سور عكا داخلها، لأنه لم يستطع دخولها، وماتت أحلامه في الاستيلاء على الشرق وعاد بجيوشه .

    4-2-1918م احتلها البريطانيون .

    احتلتها العصابات الصهيونية المسلحة بتاريخ 18-5-1948م بعد قتال عنيف، وبقى عدد كبير من الفلسطينيين في عكا حتى الآن .



    معالم المدينة :

    1 ـ الأسوار: ما زالت بقايا أسوار ظاهر العمر وأحمد باشا الجزار ظاهرة للعيان إلى يومنا هذا، وهذه الأسوار تحيط بالمدينة القديمة إحاطة السوار بالمعصم ويبلغ محيطها 2580 م .

    2 ـ القلعة: تقع في شمال المدينة القديمة وتتألف من ثلاثة أقسام: برج الخزانة، الجبخانة (كلمة تركية تعني دار الأسلحة) والثكنة العثمانية .

    3 ـ السراي القديمة .

    4 ـ جامع الرمل .

    5 ـ جامع الجزار .

    6 ـ جامع الزيتونة .

    7 ـ خان العمران .

    8 ـ خان الفرنج .

    9 ـ خان الشواردة .

    10 ـ حمام الباشا .

    11 ـ تل الفخار أو ( تل نابليون ) .

    12 ـ قناطر مياه الكابري و أفنيتها .

    13 ـ مقام النبي صالح عليه السلام .

  10. #10
    قـلب ذهبي
    الصورة الرمزية мr.м7мÐ
    علم الدولة:
    علم الدولة
    الحالة : мr.м7мÐ غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل : 11 - 2008
    رقم العضوية: 26771
    الدولة : GaZa
    المشاركات : 2,296
    الجنس: ذكــر
    معدل تقييم المستوى : 22
    Array
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي رد: لگىٍ لآ تِنٍــسِآ { َفٍلسِطَيًنٍ وٍمٍَدُنٍهُآ وٍَقٍِرٍآهُآ }

    مشكورين لمروركم

    { لميس خانو }

    { نور العاشقين }



    ثامنآ: { مدينة حيفا }







    الموقع والتسمية

    تقع مدينة حيفا على ساحل البحر الأبيض المتوسط في شمال فلسطين عند التقاء دائرة عرض 32.49 شمالاً وخط طول 35 شرقاً وهي نقطة التقاء البحر المتوسط بكل من السهل وجبل الكرمل، وهذا جعلها نقطة عبور إجبارية، إذ يقل اتساع السهل الساحلي عن 200 متر، كما أن موقعها جعل منها ميناء بحرياً أصبح الأول في فلسطين، كما جعل منها بوابة للعراق والأردن وسوريا الجنوبية عبر البحر المتوسط، وهي ذات أهمية تجارية وعسكرية طوال فترة تاريخها، ولهذا تعرضت إلى الأطماع الاستعمارية بدءاً من الغزو الصليبي وحتى الاحتلال الصهيوني .


    وقد امتدت إليها خطوط السكك الحديدية لتربطها بالمدن الفلسطينية والعربية، من غزة واللد ، إلى بيروت وطرابلس ودمشق.
    أما اسمها فيرى البعض أن اسم حيفا جاء من كلمة حفا بمعني شاطئ، بينما يرى ياقوت الحموي في معجم البلدان بأن الأصل مأخوذ من حيفاء وهي من الحيف بمعني الجور، وقد تكون مأخوذة من الحيفة بمعنى الناحية، ويرى البعض الأخر بأن الأصل في الحيفة المظلة أو المحمية، وذلك لأن جبل الكرمل يحيط بها ويحميها ويظللها.


    وقد وردت في الكتب القديمة باسم سكيمينوس، وسماها الصليبيون باسم كيفا وأحيانا سيكامنيون وتعنى باليونانية شجرة التوت، وربما يرجع ذلك إلى كثرة أشجار التوت في حيفا ودعاها الفرنجة باسم بروفيريا نظراً لكثرة الأحداث على سواحلها.

    حيفا عبر التاريخ :

    مدينة كنعانية قديمة من مدن ما قبل التاريخ مقامة على جبل الكرمل، حيث عثر المنقبون على آثار حضارات العصر الحجري القديم بمراحله الثلاث (نصف مليون سنة إلى 15 ألف سنة ق.م).


    أولا : حيفا في العصور القديمة :
    ما زال الغموض يكتنف نشوء المدينة، إذ لم يستطع المؤرخون تحديد الفترة الزمنية التي نشأت فيها المدينة، رغم أن معظم الحفريات الأثرية تشير إلى أن مناطق حوض شرق البحر الأبيض المتوسط، كانت أحد أهم المناطق التي أقام فيها الإنسان حضارته، نظرا لموقعها الجغرافي المتميز، ومناخها المعتدل وخصوبة أرضها، ووفرة المياه فيها، وقد تبين من خلال الاكتشافات الأثرية في المدينة أنها كانت من المدن التي استوطنها الإنسان منذ أقدم العصور .
    وعند شواطئ حيفا نشبت معركة بين الفلسطينيين والمصريين في عهد رمسيس 1191 ق.م، امتلك الفلسطينيون بعدها الساحل من غزة إلى الجبل، ولما استولى اليهود في عهد يوشع بن نون على فلسطين جعلت حيفا من حصة (سبط منسي). أصبحت تابعة لحكم أشير أحد أسباط بني إسرائيل، بعد سقوط الحكم الكنعاني .
    وقد تقلبت عليها الأحوال فهدمت وخربت مرات كثيرة في عهود الأمم التي تقلبت على فلسطين، كالآشوريين، والكلدانيين والفرس واليونان والسلوقيين .
    وفي عام ( 104 م) خضعت حيفا للحكم المصري .


    ثانيا: الفتح العربي الإسلامي :
    تم فتح حيفا في عهد الخليفة الأموي معاوية بن أبي سفيان، وذلك على يد قائده عمر بن العاص عام 633 م، ونتيجة لذلك بدأت القبائل العربية بالاستقرار في فلسطين، وعلى وجه الخصوص في مناطق الساحل الفلسطيني، ومن أهم القبائل التي استقرت في منطقة حيفا قبيلة بن عامر بن لام في سهل مرج ابن عامر، وقبيلة بن لام في منطقة كفر لام، وبقيت حيفا جزءا من الدولة الإسلامية طيلة العهد الأموي والعباسي .


    ثالثا: حيفا في عصر الغزو الفرنجي (الحروب الصليبية):
    ضعفت الدولة العباسية في أواخر عهدها، وعجز الخلفاء في السيطرة على أجزاء الدولة الإسلامية المترامية الأطراف، الأمر الذي أدى إلى تمرد بعض الولاة و إعلان قيام دويلاتهم المستقلة عن الدولة الام، وهو ما يعرف في التاريخ بعصر الدويلات، وقد ترتب على ذلك زيادة في ضعف الدولة الإسلامية وتشتتها وفرقتها، مما حدا بالدول الأوروبية إلى إظهار مطامعها بأملاك الدولة الإسلامية من خلال محاولاتها السيطرة على أجزاء من أراضى هذه الدولة بحجة حماية المناطق المقدسة ، وقد أدت هذه الأطماع إلى القيام بعدد من الحملات .
    ومع بدء الحملة الأولى على الشام بقيادة " جود فري " سقطت حيفا بيد الفرنجة عام 1110م على يد " تنكريد " أحد قادة هذه الحملة .


    رابعا: حيفا في العهد العثماني :
    انتقلت حيفا إلى العثمانيين في عهد سليم الأول 922هـ – 1516م . وقد أشير إليها في مطلع العهد بأنها قرية في ناحية ساحل عتليت الغربي التابع لسنجق ( لواء ) اللجون، أحد ألوية ولاية دمشق الشام .
    بدأ العثمانيون منذ النصف الثاني من القرن السادس عشر يعمرون ببطء، وذكرت دفاتر التمليك (الطابو) أن قرية حيفا كانت ضمن قطاع آل طرباي الذين اصبحوا يعرفون باسم الأسرة الحارثية في مرج ابن عامر 885 – 1088هـ / 1480- 1677م .


    الاستيطان الألماني في مدينة حيفا :
    بدأ هذا الاستيطان 1868م، من قبل مجموعة عائلات ألمانية قادمة من جنوب غرب ألمانيا، وقد أقام هؤلاء مستوطنة لهم في القسم الغربي من المدينة، حيث زودوها بكل وسائل الرفاه والتنظيم، فأقاموا المدارس الخاصة بهم وعبدوا الطرق وبنوا الحدائق، ووفروا كل مرافق الخدمات العامة فيها ، ونتيجة لذلك بدأ عدد سكان المستعمرة في التزايد .
    وتلاحق بناء المستوطنات الألمانية في منطقة الساحل ، حيث أقيمت مستعمرة ثانية عام 1869م في حيفا، ثم مستعمرة ثالثة بجوار سابقتها أطلق عليها اسم شارونا، وقد مهدت هذه المستوطنات في النهاية إلى إقامة أول حي ألماني على الطراز الحديث في المدينة، وهو حي "كارملهايم" في جبل الكرمل .


    لا شك أن الألمان ساهموا في تطور مدينة حيفا ، من خلال ما جلبوه من وسائل وأساليب زراعية حديثة، إلا أنهم في الوقت نفسه كانوا يمثلون الحلقة الأولى من سلسلة الأطماع الاستعمارية، التي أدت في النهاية إلى إقامة الكيان الصهيوني الدخيل فوق الأرض الفلسطينية.


    حيفا في عهد الانتداب البريطاني :
    بعد خروج بريطانيا منتصرة من الحرب العالمية الأولى عام 1918م، أصبحت فلسطين خاضعة لانتداب هذه الدولة، التي بدأت منذ اللحظة الأولى تدبير المؤامرات من أجل إقامة وطن قومي لليهود في فلسطين، خاصة بعد أن أعطت اليهود وعد بلفور المشؤوم، ولتحقيق هدفها قامت بريطانيا بتشجيع الهجرة اليهودية إلى فلسطين وتحريض اليهود على استملاك الأراضي و إقامة المستوطنات وطرد السكان العرب، ثم بدأت بتقديم كافة التسهيلات لليهود، لتساعدهم على استملاك الأراضي و إقامة المستوطنات، حتى وصل عدد المستوطنات اليهودية في قضاء حيفا لوحده في العهد البريطاني حوالي 62 مستوطنة ، وكنتيجة لتشجيع بريطانيا استمر تدفق الهجرات اليهودية إلى فلسطين، وتمكنت بريطانيا أخيرا من الوفاء بعهدها للفئات الصهيونية .


    وبتاريخ 21-4-1948 أبلغ الحاكم العسكري البريطاني العرب قرار الجلاء عن حيفا في حين كان قد أبلغ الجانب الصهيوني بذلك قبل أربعة أيام وكان هذه الإعلان إشارة البدء للقوات الصهيونية خطتها في الاستيلاء على المدينة وكان لها ما أرادت .

    السكان والنشاط الاقتصادي:
    تطور عدد سكان حيفا تطوراً مطرداً منذ عام 1916 وحتى نهاية الانتداب البريطاني على فلسطين، فقد وصل عدد سكان مدينة حيفا عام 1916 إلى 10447 نسمة ارتفع إلى 24634 نسمة عام 1922 ثم وصل إلى 50483 نسمة عام 1931، وتضاعفت تقريباً بعد عام 1938 ليصل إلى 99090 ثم ارتفع إلى نحو 138300 نسمة عام 1945 وفي عام 1948 تراجع إلى 97544 نسمة.


    وترجع الزيادة المطردة في عدد سكان مدينة حيفا للأعداد الكبيرة من المهاجرين اليهود الذين تدفقوا إلى المدينة قبل قيام دولة إسرائيل، وبعد احتلال اليهود للمدينة أجبر سكانها العرب الفلسطينيون على مغادرتها ليبقى المهاجرون اليهود فيها الذين تزايدوا فيما بعد ليصل عددهم إلى 225800 نسمة عام 1973.

    وقد مارس السكان في مدينة حيفا العديد من الوظائف أهمها الزراعة وتعتبر أهم الحرف التي عمل بها سكان المدينة منذ القدم، حيث بلغت مساحة الأراضي الزراعية في قضاء حيفا 55% من جملة مساحة القضاء، وأهم المحاصيل الزراعية هي:
    المحاصيل الحقلية مثل: القمح والشعير والعدس والكرسنة والفول.
    الحمضيات تعتبر من المحاصيل الهامة التي ينتجها قضاء حيفا.
    الخضروات تعتبر إحدى أهم المحاصيل التي يعمل السكان في زراعتها.
    الأشجار المثمرة مثل: العنب والزيتون واللوزيات وتنمو على مرتفعات الكرمل.


    الصناعة: عاشت حيفا نهضة صناعية منذ الثلاثينات من القرن العشرين بعد انتشاء مدرسة صناعية عام 1936 لتعليم الحرف الفنية كالنجارة والحدادة والبرادة وإصلاح السيارات، كما أقيمت مصفاة تكرير النفط التي استوعبت عدداً كبيراً من العمال، كما كان هناك العديد من الصناعات مثل الأسمنت والغزل والنسيج، معاصر الزيتون- البلح والخشب وتجميع قطع المركبات…الخ.


    التجارة: ارتبطت الوظيفة التجارية بأهمية الموقع الجغرافي لحيفا، بالنسبة لأقليمها الخاص أو الأقاليم البعيدة وتصل المدينة بما حولها بأكثر من وسيلة للمواصلات، وترتبط شبكة شوارعها الداخلية المنظمة بشبكة الطرق والسكك الحديدية الخارجية، بالإضافة إلى ميناء حيفا الذي ساهم في ازدياد الحركة التجارية في المدينة، كما ساهم فرع خط سكة حديد الجحاز دمشق- حيفا من جراء تحسينات كبيرة في الميناء دخلت حيفا في عهد جديد وأصبح ميناؤها وسيلة لنقل البضائع المستوردة من الخارج إلى كثير من أجزاء فلسطين والأردن وسورية. وكذلك ساهم الميناء في تصدير كثير من منتجات فلسطين والأقطار العربية المجاورة، كالحمضيات والقمح والنفط إلى الخارج.

    النشاط الثقافي :
    أولا: المدارس في العهد العثماني :
    بلغ عدد المدارس في حيفا عام 1870م ثلاث مدارس هي :
    مدرسة الحي الشرقي وهي مدرسة عربية .
    مدرسة الرشيدية .
    مدرسة يهودية .
    وفي عام 1901م بلغ عدد المدارس الأجنبية خمس مدارس وهي :
    ثلاث مدارس ألمانية .
    مدرستان فرنسيتان هما الفرير والراهبات .
    وفي عام 1903م بلغ عدد المدارس الأجنبية ثماني مدارس وهي :
    أربع مدارس فرنسية هي :
    الفرير – راهبات المحبة – راهبات الناصرة – المدرسة اليهودية – ومدرستان انكليزيتان ومدرسة ألمانية ومدرسة روسية .
    ثانيا: المدارس في عهد الانتداب :
    فضلا عن المدارس الحكومية، كان في حيفا مدارس خاصة إسلامية ومسيحية، بلغ عددها عشرون مدرسة، نصفها إسلامية ونصفها مسيحية وثماني مدارس أجنبية .


    المكتبات في حيفا :
    لم تعرف حيفا المكتبات العامة قبل عام 1914م، حيث تأسيس في هذا العام أول مكتبة عامة فيها باسم المكتبة الجامعة، وتغير اسمها فيما بعد ليصبح المكتبة الوطنية، وقد كانت هذه المكتبة تعنى ببيع الكتب العلمية والتاريخية والأدبية .. الخ، كما أخذت هذه المكتبة تصدر مجلة خاصة بها هي مجلة الزهرة .


    الصحف :
    رأى رجال الصحافة العربية ما آلت إليه حالة الوطنيين من التفرقة، فقرروا عقد مؤتمر صحفي في حيفا، لوضع خطة يسيرون عليها في كتاباتهم، وتأليف نقابة صحفية تجمع شتاتهم، وتأخذ حيفا مكانها الريادي في الحركة الصحفية في فلسطين، بمثل ما أخذت مكانها الريادي في الحركة الثورية،

    المعالم الدينية والتاريخية والسياحية :
    تضم حيفا مجموعة من المعالم الدينية والتاريخية والسياحية، التي تشجع السياح على زيارة المدينة فقد بلغ عدد الكنائس في العقد الرابع في القرن العشرين ست كنائس، إضافة إلى خمس مساجد وتكايا، إلى جانب وجود ثمانية فنادق وثلاث حمامات عامة وتسعة خانات.

    حيفا مدينة جميلة، يوجد بها مجموعة من المعالم السياحية والأبنية الضخمة مثل دير الفرنسيسكان، ودير وكنيسة الأباء والكرمليين، ودير دام دونازارات، ونزل الكرمل، والجامع الشريف، والمحطة وبرج الساعة، إلى جانب وجود مجموعة من المتاحف أهمها: متحف الفن الحديث، وبيت الفنانين، والمتحف الانتولوجي، ومتحف الفن الياباني، والمتحف البحري، والمتحف البلدي، ومتحف الطبيعية، ومتحف الفلكلور، والمتحف الموسيقي.

    ووجود مجموعة من المنتزهات والحدائق العامة أهمها:
    منتزو جان بنيامين، وحديقة التكنيون، ومنتزه جان هزكرون، وحديقة جان حاييم، والحدائق الفارسية، وحديقة حيوانات، إلى جانب وجود أعداد كبيرة من الفنادق والاستراحات.


    ومن خلال دراسة الاكتشافات الأثرية في منطقة حيفا وقضائها، من حيث خصائصها ومميزاتها ومواصفاتها والمادة الخام المستخدمة وطبيعة الرسومات، تبين أن العرب الكنعانيين هم أول من استوطن المنطقة أقاموا فيها الكثير من مدنهم وقراهم مثل الطنطورة وعتليت وقيسارية، وبنوا حيفا القديمة على بعد كيلو مترين من حيفا الحالية، وقد بقى من هذه المدينة القديمة بعض الآثار التي تدل على مكانها، منها في جبل الكرمل على شكل ثلاث قناطر.

    أما أهم المناطق الأثرية والتاريخية في حيفا:
    حيفا المدينة وتحتوي على منحوتات صخرية ومقابر أثرية.
    مغارة الواد بنقوشها ومنحوتاتها ورسوماتها التي تعود بتاريخها إلى حوالي 15 ألف سنة قبل الميلاد.
    الأدوات الحجرية والرسومات التي تم اكتشافها في منطقة المدينة والتي تعود للفترة الواقعة بين ( 1260 – 6000 ق.م) .
    تل السمك في الجزء الغربي من حيفا وعلى الساحل ، وتحتوي على أرضيات فسيفسائية ومنحوتات صخرية رومانية ومقابر منحوتة في الصخر .


    شيقومونا غرب مدينة حيفا وتحتوي على مقابر صخرية وأرضيات من الفسيفساء.
    مدرسة الأنبياء وهي قريبة من الفنار، وعبارة عن بناء إسلامي قديم يضم مسجدا ومغارة، قيل أن النبيين الياس ويشع علما فيها تلاميذهما قواعد الدين الحقيقي، وتحتوي المغارة على آثار يونانية، وهي مكان يقدسه اتباع الطوائف الدينية الثلاث الإسلامية والمسيحية واليهودية .


    مار إلياس وهي عبارة عن كنيسة منحوتة في الصخر بالقرب من مدرسة الأنبياء .
    قرية رشمية وفيها بقايا قلعة قديمة بناها الفرنجة وتحتوي على بقايا أبراج ومقابر، وأهم كنيسة في حيفا ، مزار مريم العذراء، سيدة الكرمل، القائم على جبل الكرمل .


    مقام عباس (المعبد البهائي والحدائق الفارسية) وسط حدائق جميلة وساحرة .
    ومن أهم المواقع الأثرية مغارة الوعد، كباران، السخول، الزطية، وقد عثر المنقبون على هياكل عظمية متحجرة، وبقايا النار التي استخدمها إنسان فلسطين وهي أقدم بقايا رماد في حوض البحر الأبيض المتوسط، وتتكون من خشب أشجار الزيتون، الطرفاء، الكرمة (العنب) .

    اعلام المدينة:

    ابراهيم بن محمد بن عبد الرزاق الحيفي من أهل قصر حيفا وهو من علماء الحديث متوفى سنة 476 هـ .
    محمد بن عبد الله بن علي القيسراني القصري – نسبة إلى قصر حيفا ، توفى في حلب سنة 544 هـ .

    المدينة اليوم :
    كانت حيفا من كبريات المدن الفلسطينية قبل عام 1948، تضم 18 عشيرة و52 قرية، دمر منها العديد من القرى لإقامة المستوطنات الإسرائيلية، حيث أصبحت تضم 90 مستوطنة، ومازالت اليوم ثالث أكبر مدينة فلسطينية من حيث عدد السكان، بعد القدس وتل أبيب، وهي مركز صناعي وتجاري رئيسي.
    وتوضح البيانات التالية التجمعات السكانية في قضاء حيفا.


    التجمعات السكانية في قضاء حيفا :
    يضم قضاء حيفا 18 عشيرة و 52 قرية و 90 مستعمرة، أما العشائر التي تقطن القضاء فهي:
    عشائر التركمان، عشائر الزبيدات، عشائر الفقرا، عشائر الكعيبة، عشائر السواعيد، عشائر الخوالد، عشائر الزوايدة، عشائر العلاقمة، عشائر الصفاصفة، عشائر الحلف، عشائر الغوارنة، عشائر النفيعات، عشائر الضيري، عشائر المنسي، عشائر العوادين، عشائر التواتهة، عشائر النعيم، عشائر العمرية .

صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •